شريط الأخبار

الأسير الغزي درابيه المصاب بالسرطان يعاني تراجع في حالته الصحية

02:25 - 10 تموز / يناير 2010

الأسير الغزي درابيه المصاب بالسرطان يعاني تراجع في حالته الصحية

فلسطين اليوم- غزة

أكدت وزارة شئون الأسرى والمحررين بحكومة غزة اليوم الأحد، أن إدارة مصلحة السجون قامت بنقل الأسير "رائد محمد جمال درابيه" 36 عاماً من قطاع غزة  من سجن نفحه إلى مستشفى سجن الرملة لإجراء عملية جراحية له اثر تراجع حالته الصحية.

 

وأوضحت الوزارة بأن الأسير "درابية" يعانى من مرض السرطان في الظهر وأجريت له أربع عمليات جراحية في مستشفيات الاحتلال جميعها فشلت في الحد من تدهور صحته ، كان أخرها فى 1532009 ،وتم فيها استئصال شريانيين بالقرب من النخاع الشوكي واستبدالهما بشرايين بلاستيكية، ومنذ ذلك الوقت  يشعر الأسير بخدلان تام في قدميه.

 

ويخشى الأسير على حياته من كثره العمليات الجراحية التي أجريت له دون فائدة ، وكان الأسير قد عانى منذ 4 سنوات من الآم شديدة في الظهر ، ولم تبالي إدارة السجن بحالته الصحية ولم تقدم له العلاج اللازم منذ البداية،إلى أن تدهورت صحته بشكل اكبر مما استدعى نقله إلى المستشفى وإجراء 4 عمليات جراحية له فشلت جميعها في شفائه، ويعانى الآن من تأكل في اللحم، وظهره ينزف دماً بشكل مستمر، وان عظام ظهره مكشوفة بعد تأكل اللحم عنها ، ويحتاج إلى عملية حساسة وخطيرة في النخاع الشوكى، و فشل تلك العملية يمكن أن يؤدى له إصابة الأسير بالشلل أو الموت .

 

وبينت الوزارة أن الاحتلال يحتجز في سجونه 16 أسيراً يعانون من مرض السرطان بمختلف أنواعه ، كان أخرهم الأسير (أحمد خالد داوود النجار) من رام الله بالضفة الغربية، والمعتقل منذ 20/12/2003 م والمحكوم 3 مؤبدات، وقد اكتشفت إصابته بمرض السرطان في الأوتار الصوتية في سبتمبر من العام الماضي ، بعد مماطلة طويلة من قبل إدارة السجون للكشف عن سبب الآلام في الحنجرة الذي عانى منها الأسير منذ عام 2006 .

 

وطالبت وزارة الأسرى المؤسسات الدولية وخاصة الطبية منها  بضرورة متابعة قضية الأسرى المصابين بمرض السرطان ، والضغط على الاحتلال لإطلاق سراحهم ، والى حين ذلك تقديم العلاج المناسب لهم للتخفيف من آلامهم الرهيبة ..

انشر عبر