شريط الأخبار

المطالبة بالإفراج عن 320 أسيراً معتقلين قبل اتفاق أوسلو

10:39 - 09 حزيران / يناير 2010

المطالبة بالإفراج عن 320 أسيراً معتقلين قبل اتفاق أوسلو

فلسطين اليوم- رام الله

طالب وزير شؤون الأسرى عيسى قراقع  بالإفراج عن 320 أسيراً فلسطينياً معتقلين ما قبل اتفاق أوسلو ويقضون أحكاماً عالية وهم من قدامى الأسرى الذين رفضت حكومات إسرائيل المتعاقبة الإفراج عنهم.

 

واعتبر قراقع، أن ملف الأسرى أحد الركائز الأساسية والاستحقاقات الهامة التي أدرجها الرئيس أبو مازن في نقاطه الثماني كطريق للعودة إلى المفاوضات إضافة إلى وقف الاستيطان وسياسة التهويد والعزل في القدس المحتلة.

 

وأشار قراقع أن آلية التعاطي مع ملف الأسرى يجب أن لا تبقى خاضعة للمزاج والمقاييس الإسرائيلية، معتبراً هذا الملف محكاً عملياً لمدى صدق النوايا الإسرائيلية لبناء سلام عادل مع الشعب الفلسطيني، موضحا أن ملف الأسرى غير خاضع لمبادرات أحادية من الجانب الإسرائيلي يفرض عليه شروط وتمييز لا تضع حلا لأكبر قضية إنسانية في العصر الحديث .

 

وطالب أن يكون الإفراج عن الأسرى وفق جدول زمني مرتبطا بالجدول الزمني للتسوية السياسية المقترح أن تنتهي خلال عامين ويجب أن يكون هذا الملف جزء من الحل السياسي.

 

ورفض استثناء أسرى  القدس و 1948 من أي حل سياسي واعتبر استثنائهم خديعة إسرائيلية وإجحاف كبير بحق هؤلاء الأسرى الذين هم مناضلو حرية وجزء لا يتجزأ من الشعب الفلسطيني ويقع على عاتق القيادة الفلسطينية أن تتحمل مسؤولياتهم.

 

يذكر أن 320 أسيرا معظمهم يقضي أكثر من 20 عاما معتقلين قبل عام 1994 لم تشملهم الافراجات خلال المفاوضات ولا في المبادرات أحادية الجانب وأقدمهم الأسير فخري البرغوثي ونائل البرغوثي وسامي يونس وأكرم منصور وإبراهيم جابر وحسن سلمة وعثمان مصلح وماهر يونس وسليم كيالي وغيرهم.

 

وقال وزير شؤون الأسرى "إن معظم هؤلاء الأسرى أصبحوا كبارا في السن ويعانون من أمراض خطيرة وبقاءهم داخل السجون يشكل خطرا جديا على حياتهم".

انشر عبر