شريط الأخبار

وزارة الأسرى:إسرائيل تلغي دور الصليب الأحمر باشتراطها الاتصال المسبق لزيارة الأسرى

10:10 - 09 حزيران / يناير 2010

وزارة الأسرى:إسرائيل تلغي دور الصليب الأحمر باشتراطها الاتصال المسبق لزيارة الأسرى

فلسطين اليوم- غزة

اعتبرت وزارة شئون الأسرى والمحررين اشتراط الاحتلال على أهالي الاسرى التبليغ المسبق لزيارة أبنائهم في سجن جلبوع هو إلغاء لدور منظمة الصليب الأحمر الدولي واستهتار بوجودها وتنكر لدورها .

وأوضح رياض الأشقر مدير الدائرة الإعلامية بالوزارة، أن الاحتلال يبتدع الطرق التي تخالف المواثيق الدولية، وتتنكر لحقوق الأسرى، وتضاعف من معاناتهم، وتزيد من الضغط النفسي على ذويهم.

وأضاف، أن آخر تلك الوسائل هو طلب الاحتلال من أهالي الأسرى القابعين فى سجن جلبوع بضرورة الاتصال المسبق مع إدارة السجن من أجل التنسيق والحجز لزيارة أبنائهم على غرار المعتقلين الجنائيين، علماً بأن من يقوم بهذا الدور منذ عشرات السنين هو الصليب الأحمر الدولي، الذي يبلغ الأهالى من كافة المناطق بموعد الزيارة وترتيباتها ، وأماكن التجمع والانطلاق وخط سير الحافلات إلى أن يصلوا إلى السجون .

وأشار الأشقر إلى أن الاحتلال إذا نفذ هذا القرار فانه يمهد لمرحلة جديدة يلغى فيها دور المنظمات الإنسانية الدولية العاملة في مجال الأسرى، وبالتالي يستفرد بأهالي الأسرى ويحرمهم كيفما يشاء من الزيارة ، ويضيق عليهم ويمارس كافة الانتهاكات بحقهم بعيداً عن عيون وسائل الإعلام وتقارير المنظمات الدولية .

وتوقعت وزارة الأسرى أن يتبع تلك الخطوة إجراءات أخرى للحد من عمل المنظمات الإنسانية التي تحاول التخفيف من معاناة الأسرى فى سجون الاحتلال ، وتمارس الضغط أحياناً ولو بالكلمة على الاحتلال لتغيير سياسته التعسفية الإجرامية بحق الأسرى وذويهم .

وطالبت الوزارة المنظمات الدولية وعلى رأسها منظمة الصليب الأحمر التي تشرف على برنامج زيارات الأسرى فى الضفة وقطاع غزة ، ألا تلوذ بالصمت حيال هذا الأمر ، وأن تتدخل بشكل عاجل وجدي لمنع الاحتلال من تنفيذ هذا القرار والاستمرار في متابعة ملف زيارات الأسرى كما كانت، لأن هذا من شأنه أن يضاعف معاناة أهالي الأسرى ، ويحرم عدد كبير من الأسرى من الزيارة.

انشر عبر