شريط الأخبار

السلطات الإسرائيلية تلقي القبض على مدرب منتخب كرة القدم

07:43 - 07 تموز / يناير 2010

 

 

دبي/ ألقت سلطات الضرائب الإسرائيلية القبض على مدرب المنتخب الأول درور كشتان الخميس 7-1-2010 للتحقيق معه بتهمة تهريب زجاجات للكحول تساوي عشرات الألوف من الشواكل (العملة الإسرائيلية الشيكل = 3.73 دولار) دون أن يدفع لها الضرائب المترتبة عليها.

 

وفتحت السلطات تحقيقاً مع كشتان بعد إيقافه في مطار بن غوريون وبحوزته عدة زجاجات من الكحول وعلب من السجائر جلبها في رحلته الأخيرة وفشل في اخفائها عن المفتشين.

 

 ويخضع كشتان الذي من المحتمل عدم تجديد عقده كمدرب للمنتخب والذي سينتهي بعد عدة شهور عقب فشله في قيادة المنتخب لنهائيات كأس العالم في جنوب إفريقيا للتحقيق الكثف بعد اتهامه باستغلال الرحلات الرسمية للمنتخب أثناء التصفيات لإدخال الكحول والسجائر بكميات والتهرب من دفع الضرائب.

 

وذكرت صحيفة معاريف الاسرائيلية، أن الشرطة المحلية ألقت القبض على المدير الفنى للمنتخب الاسرائيلى درور كشتان بتهمة تهريب خمور وسجائر بقيمة عشرات آلاف من الشواكل. وفي معرض دفاعه عن تفسه قال كشتان في تحقيقات الشرطة إن هناك خطأ حدث أثناء إحدى السفريات إلى الخارج ليس عن سوء نية ولم يتم إعلام المفتشين فى المطار عن المشتريات.

 

من جهته دافع رئيس الاتحاد الاسرائيلي لكرة القدم افي لزون عن المدرب بقوله "كل متهم بريئ حتى تثبت إدانته وأتمنى البراءة لمدرب المنتخب الوطني".

 

وقد تصل عقوبة المدرب كشتان إلى السجن، أو إلى دفع ضريبة كبيرة تتناسب وحجم الضرر الذي ترتب على تهريبه كميات الكحول التي ذكر المدرب الاسرائيلي أنها كانت للاستخدام الشخصي.

 

وعلى صعيد متصل، تحقق سلطات الضرائب حالياً مع عدة مسؤولين في الوسط الرياضي أبرزهم مدرب فريق مكابي تل أبيب لكرة السلة موني فانان بتهمة الاحتيال في استثمارات رياضية قدرت بعدة ملايين من الدولارات.

 

انشر عبر