شريط الأخبار

كلفة الصاروخ الواحد من 40-50 ألف دولار..الجيش الأمريكي يدرس احتمال ابتياع منظومة "القبة الحديدية"

09:03 - 07 تشرين أول / يناير 2010

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

الجيش الأمريكي يدرس امكانية شراء منظومة (القبة الحديدية) الاسرائيلية الصنع التي تم تطويرها بنجاح لاعتراض الصواريخ والقذائف الصاروخية القصيرة المدى. هذا ما قاله مصدر امني مسؤول لاذاعة جيش الإحتلال صباح اليوم (الخميس). واضاف المصدر ان فريقا من الخبراء الامريكيين زار اسرائيل وسلم مؤخرا قادة الجيش الامريكي تقريرا اجماليا عن استنتاجاته بهذا الشأن علما بان الجيش الامريكي بحاجة الى حلول مماثلة لجنوده الذين يخدمون في العراق وافغانستان.

 

وقد اعلنت الجهات الامنية المختصة الليلة الماضية انه تم استكمال سلسلة التجارب لاختبار منظومة (القبة الحديدية) وانتهت مرحلة التطوير وبحسب الجدول الزمني المقرر سيتم في غضون شهر ونصف تزويد كتيبة الدفاع الجوي الاولى - التي اقيمت في جيش الإحتلال لهذا الغرض - بهذه المنظومة التي تعتبر الوحيدة من نوعها في العالم.

 

واعربت مصادر في سلاح الجو عن املها في ان يتم ادخال منظومة القبة الحديدية لاعتراض الصواريخ القصيرة المدى خيز الاستخدام العملي خلال الصيف القادم بحيث ستنصب البطاريات الاولى لهذه المنظومة في جنوب دولة الإحتلال.

 

وقال ضابط كبير في سلاح الجو ان نتائج سلسلة التجارب التي اجريت في جنوب دولة الإحتلال خلال الايام الاخيرة لاختبار منظومة (القبة الحديدية) قد فاقت كافة التوقعات حيث تمكنت المنظومة لاول مرة من التعامل في آن واحد مع عدة تهديدات صاروخية متزامنة اشتملت على عدة رشقات صاروخية: قذائف صاروخية من طراز غراد وقسام وكاتيوشا قصيرة المدى وكذلك قذائف هاون من عيار 120 ميليمترا. وتم تدمير جميع الاهداف حسب الخطة المقررة مع تشغيل كافة المنظومات بنجاح وفعالية ضمن التجارب المذكورة.

 

كما تمكنت المنظومة من تشخيص تلك القذائف الصاروخية - من بين الرشقات - التي يجب التصدي لها فورا واعتراضها واسقاطها بسبب خطر سقوطها في مناطق آهلة بالسكان بدلا من مناطق خالية.

 

وحسب التوقعات فان منظومة القبة الحديدية لن تحاول اسقاط قذيفة صاروخية من طراز قسام اذا اشارت التخمينات الى انها ستخطئ هدفها وتسقط في الخلاء او داخل اراضي قطاع غزة.

 

وقال مصدر عسكري مسؤول ان بطارية واحدة من هذه المنظومة يتم نشرها في عدة مواقع اطلاق - بوسعها حماية مدينة متوسطة الحجم والمسألة الرئيسية هي مسالة الكلفة المالية حيث تبلغ تكاليف كل صاروخ اعتراض في المنظومة ما بين 40 الفا و50 الف دولار في حين تبلغ كلفة قذيفة قسام بضع مئات من الدولارات فقط.

 

واوضحت مصادر امنية ان منظومة (القبة الحديدية) لا توفر ردا مطلقا للصواريخ المنطلقة من قطاع غزة اذ لا يمكن اعتراض مئة في المئة من الصواريخ وعلى الجمهور ادراك هذه الحقيقة.

 

واكد مدير عام وزارة الحرب الإسرائيلية بنجاس بوخريس ان انهاء مرحلة تطوير المنظومة ودخولها حيز الاستخدام العملي سيغير الوضع السياسي والامني لدولة اسرائيل في الجبهتين الشمالية والجنوبية

 

 

انشر عبر