شريط الأخبار

مظاهرةٌ حاشدةٌ أمام القنصلية المصرية بإسطنبول تنديدًا بالاعتداء على "شريان الحياة"

11:12 - 06 تشرين أول / يناير 2010

مظاهرةٌ حاشدةٌ أمام القنصلية المصرية بإسطنبول تنديدًا بالاعتداء على قافلة "شريان الحياة"

فلسطين اليوم- وكالات

تظاهر المئات من المواطنين الأتراك بعد منتصف ليل الثلاثاء (5-1) أمام القنصلية المصرية في إسطنبول؛ تنديدًا باعتداء أجهزة الأمن المصرية على أعضاء قافلة "شريان الحياة 3" في ميناء العريش المصري، والذي أدَّى إلى وقوع إصاباتٍ في صفوف المتضامنين الدوليين.

 

فعلى الرغم من الوقت المتأخر من الليل، ومنذ أن علم الأتراك بتعرُّض القافلة للاعتداء من قِبَل أجهزة الأمن المصرية؛ خرج المئات منهم للتظاهر أمام القنصلية المصرية، حاملين الأعلام الفلسطينية وصورًا للرئيس المصري حسني مبارك وهو يصافح وزيرة الخارجية الصهيونية السابقة تسيبي ليفني.

 

ورغم الانتشار المكثف لقوات الأمن التركية حول القنصلية المصرية، فإن بعض المتظاهرين الغاضبين قاموا بإلقاء الحجارة على مبنى القنصلية، مهددين باقتحامها في حال تم التعرُّض مرةً أخرى للقافلة، والتي تضم خمسة نوابٍ أتراكٍ إلى جانب العديد من المتضامنين، إضافة إلى عشرات الشاحنات التركية.

 

وأكد المتظاهرون أنهم سيبقون أمام القنصلية المصرية إلى حين السماح لقافلة "شريان الحياة 3" بدخول قطاع غزة، محذرين من التعرُّض للنواب الأتراك الخمسة المشاركين في القافلة، مشيرين إلى أن التعرُّض لهم يعني التعرُّض للشعب التركي بأكمله.

 

وكانت قوات الأمن المصرية قد اعتدت في ساعةٍ متأخرةٍ من ليل الثلاثاء على أعضاء قافلة "شريان الحياة 3"، الموجودة في ميناء العريش المصري؛ ما أدَّى إلى وقوع العديد من الإصابات في صفوف المتضامنين الدوليين.

 

 

انشر عبر