شريط الأخبار

فرنسا تنفي المشاركة في بناء جدار غزة

08:53 - 06 كانون أول / يناير 2010


فلسطين اليوم-وكالات

نفى مسؤول فرنسي مشاركة أي جهة أو شركة رسمية أو غير رسمية في بناء الجدار الذي تقيمه مصر على حدودها مع غزة.

وقال رئيس القسم القنصلي الفرنسي في القطاع مجدي شقورة لـ صحيفة «الحياة» اللندنية أمس، إنه «ليس هناك أي تواجد فرنسي رسمي، أو حتى شركات خاصة، على الحدود المصرية مع قطاع غزة».

وكان شقورة يرد على اتهامات لفرنسا بالمشاركة في بناء الجدار. وعما أشيع عن زيارة مدير الاستخبارات العسكرية الفرنسية بونوا بوغا للحدود مع غزة وتفقد العاملين الفرنسيين في بناء الجدار، قال إن «بوغا زار القوات الفرنسية العاملة في إطار قوات حفظ السلام الدولية في شبه جزيرة سيناء في مطلع تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، أي قبل أكثر من شهر من بدء العمل في بناء الجدار».

وجدد تأكيد مطالبة فرنسا «برفع الحصار عن قطاع غزة الذي يمنع الفلسطينيين من الحصول على المواد الاستهلاكية والتجارية، وفتح معابر القطاع لتمكينهم والبضائع من التحرك بسهولة».

 

وكانت جهات فلسطينية وجهت اتهامات إلى فرنسا بالمشاركة في بناء الجدار، بعدما سربت وسائل إعلام إسرائيلية أنباء عن زيارة بوغا للحدود لتفقد شركة فرنسية عاملة في بنائه.

انشر عبر