شريط الأخبار

الاتحاد الإيراني لكرة القدم يعتذر بعد تهنئته إسرائيل بالعام الجديد

03:30 - 04 تشرين أول / يناير 2010

 

 

دبي/ أصدر رئيس اتحاد الكرة الإيراني اعتذارا علنيا، بينما قدّم مسئول آخر في الاتحاد استقالته، وذلك على خلفية إرسال الإتحاد رسالة تهنئة بالعام الجديد لنظيره الإسرائيلي بشكل غير متعمد.

 

وكانت صحيفة "جيروسالم بوست" الإسرائيلية الناطقة بالانكليزية أوردت على موقعها عشية الخميس 31-12-2009 أن الاتحاد الإيراني لكرة القدم أرسل رسالة تهنئة بمناسبة السنة الجديدة 2010 إلى نظيره الإسرائيلي الذي رد متمنياً "الخير والسعادة للكرة والشعب الإيراني".

 

وقال رئيس الاتحاد الإيراني لكرة القادم علي كافشيان، في رسالة الاعتذار "إرسال بريد الكتروني يهنئ اتحاد الكرة الإسرائيلي كان خطأ فظيعا"، وذلك كما قالت شبكة "سي إن إن" الأمريكية نقلا عن وكالة مهر الإيرانية للأنباء الاثنين 4-1-2009.

 

وأضاف " أنا متأكد أن رئيس مكتب العلاقات الخارجية في الاتحاد لم يكن يقصد ذلك".

 

وقال كافشيان " اتحاد الكرة الإيراني اعتاد على إرسال التهنئة بالسنة الجديدة إلى جميع أعضاء الفيفا باستثناء إسرائيل، لأن إيران لا تعترف بها كما لا تحصل لقاءات بيننا في المسابقات الدولية". وأضاف أن "محمد أردبيلي رئيس مكتب العلاقات الخارجية قد استقالته بعد حصول هذا الخطأ".

 

يذكر أنه، وبعد تلقي الاتحاد الإسرائيلي لهذه الرسالة، قامت إذاعة الجيش بالاتصال بأردبيلي فكان جوابه "أرسلت هذه الرسالة لكل دول العالم.. هل تتحدثون من إسرائيل؟ لا يمكنني الحديث معكم، وقع خطأ.. وقع خطأ".

 

وأشار الناطق باسم اتحاد الكرة الإسرائيلي، غيل ليبنانوني، لإذاعة الجيش إلى أنه "رغم أن الاتحاد الإسرائيلي تفاجأ برسالة نظيره الإيراني إلا أنه رد عليها فوراً".

 

وأضاف "مسئول الشؤون القانونية لدينا أمير نافون هو من تلقى الرسالة عبر البريد الإلكتروني وجاء إلى مكتبي وسألني إذا كانت مرسلة بالخطأ.. فقلت له لا أعرف.. ولكن يجب أن نرسل رداً".

 

وقال "وبالفعل أرسلنا رداً وقلنا للمسئول الإيراني نشكرك على تهنئتنا بعام جديد سعيد ونتمنى الخير والسعادة للشعب الإيراني في العام الجديد.. كما عبّرنا عن أمنيتنا بسنة طيبة للكرة الإيرانية".

 

 

انشر عبر