شريط الأخبار

عقب مقتل اثنين.. بدو يطلقون النار على مديرية أمن سيناء ومنشآت حكومية

08:48 - 04 حزيران / يناير 2010

عقب مقتل اثنين.. بدو يطلقون النار على مديرية أمن سيناء ومنشآت حكومية

فلسطين اليوم – وكالات

أصيب عدد من ضباط وزارة الداخلية المصرية مساء أمس الأحد جراء اطلاق نار عشوائى من قبل بدو سيناء على مديرية أمن شمال سيناء ومنشآت حكومية احتجاجا على مقتل اثنين منهم على يد ضباط الشرطة المصرية خلال عملية ملاحقة لهما بتهمة التسلل وتهريب المخدرات.

وقال شهود عيان من موقع الحادث إنه عقب صلاة المغرب قام أهالى سيناء باطلاق نار عشوائى على مديرية أمن شمال سيناء والمجلس الشعبى المحلى بالعريش وقصر الثقافة وكلية التربية بالمحافظة.

و لم تقدر أجهزة الأمن المصرية عدد المصابين وتأكيد ما اذا كان هناك قتلى بين ضباط وجنود وزارة الداخلية.

ويؤكد الشهود"أن تفاصيل الاعتداء العشوائى لبدو سيناء ترجع الى سوء معاملة الشرطة المصرية لاهالى سيناء منذ وقوع عدد من الأحداث خلال العامين الماضيين والاعتقال العشوائى لأفراد عائلاتهم وبينهم نساء".

وأشار الشهود الى أنه منذ يومين لقى عبدالكريم محمد والى من "العرايشة"و سلمى التليمى " (بكسر السين) من بدو سيناء مصرعهما على يد رجال الشرطة أثناء مطاردتهما بتهمة التسلل الى غزة وجلب مخدرات، و بعد دفن الجثتين سادت حالة من الغضب بين أهالى القتيلين الأمر الذى دفعهم الى الهجوم المسلح على مديرية امن شمال سيناء والمجلس المحلى بالعريش وقصر الثقافة وكلية التربية.

وتقول مصادر أمنية " إن وزارة الداخلية أرسلت تعزيزات أمنية الى سيناء لاحتواء الهجوم".

 

انشر عبر