شريط الأخبار

"روابي": أول مدينة نموذجية فلسطينية ترى النور قريباً

08:39 - 04 تموز / يناير 2010

فلسطين اليوم / رام الله

باشرت شركة "بيتي" للاستثمار العقارية الفلسطينية مؤخراً، أعمال الحفريات في موقع مدينة "روابي" وذلك إيذاناً بانطلاق المرحلة الأولى من عملية بناء هذه المدينة النموذجية الأولى في فلسطين.

وكشف رجل الأعمال الفلسطيني بشار المصري، أن المرحلة الأولى من مدينة "روابي"، تبدأ بتشجير الأراضي المزمع إقامة المدينة عليها قرب رام الله.

وأعلنت شركة بيتي الفلسطينية للاستثمار العقاري المطورة لمدينة "روابي" أنها أُبلغت بمصادقة وزارة الحكم المحلي مؤخراً على المخطط الهيكلي التفصيلي للمدينة استناداً إلى قرار من مجلس التنظيم الأعلى يطلق إشارة البدء بالأعمال التنفيذية لبناء أول مدينة نموذجية في فلسطين.

وأشار غانم بن سعد آل سعد الرئيس التنفيذي لشركة الديار القطرية الممولة لمشروع مدينة "روابي" إلى مشاركة خبراء وفنيين من الشركة في قطر مع زملائهم في فلسطين لإنجاز الترتيبات الفنية اللازمة للبدء بأعمال الإنشاءات لبناء أكثر من 5 آلاف وحدة سكنية والمرافق المختلفة لمدينة "روابي" التي ستشيد على بعد 9 كم إلى الشمال من رام الله.

واعتبرت شركة بيتي أن مصادقة وزارة الحكم المحلي الفلسطينية على المخطط الهيكلي التفصيلي للمدينة جسدت الشراكة الحقيقية بين القطاعين العام والخاص وشكلت في ذات الوقت انطلاقة نحو البدء الفعلي بتنفيذ المرحلة الأولى من مراحل بناء أول مدينة فلسطينية نموذجية وعصرية.

وجاءت مصادقة وزارة الحكم المحلي الفلسطينية على المخطط الهيكلي التفصيلي انسجاما مع مذكرة التفاهم الموقعة بين السلطة الفلسطينية وشركة بيتي للاستثمار العقاري في العام الماضي، والتي تعهدت السلطة الفلسطينية بموجبها بتوفير الدعم اللازم لإنجاز المشروع عبر مراحله المختلفة. 

وأكد وزير الاقتصاد الوطني في الحكومة الفلسطينية بالضفة الدكتور حسن أبو لبدة أهمية الإسراع في إخراج المشروع إلى حيز التنفيذ كونه أهم وأكبر مشروع استثماري في القطاع العقاري في فلسطين يساهم بشكل أساسي وفعال في خلق آلاف فرص العمل المؤقتة والدائمة، كما سيعمل على توفير السكن الملائم بأسعار مناسبة للعديد من شرائح المجتمع الفلسطيني.

و"روابي" المدينة الفلسطينية النموذجية الأولى التي يتم إنشاؤها وفقاً لمخطط هيكلي تفصيلي ينظم مراحل البناء ويغطي جميع جوانب المشروع لضمان تكامل المقومات والعناصر المختلفة للمدينة.

 

ومن منطلق الحرص على إرساء أسس المدينة العصرية الجديدة، تم الاسترشاد بالتجارب المحلية والعالمية الناجحة في عملية تخطيط "روابي"، مما يجعل من المدينة نموذجاً يحتذى به في مجال التطوير العمراني في فلسطين، وستتجسد رؤية روابي من خلال تشكيل شراكة فريدة من نوعها بين القطاعين العام والخاص متمثليَن بالشركة المطورة، والسلطة الفلسطينية. وقام معماريون ومهندسون من شركة آيكوم (AECOM) العالمية المرموقة بتصميم مخطط مدينة روابي بالتعاون مع خبراء محليين من جامعتي النجاح الوطنية وبيرزيت والسلطة الفلسطينية التي قدمت بدورها الاستشارات اللازمة في هذا الصدد. ويجمع المخطط بين مبادئ التصميم النموذجي، الاستراتيجيات البيئية المستدامة، والخصائص المعمارية المتناغمة بهدف الخروج بأفضل النتائج لتحقيق أحلام المواطنين بالسكن في مدينة عصرية تحمل الطابع المحلي وتتميز بالحداثة. وتتميز الوحدات السكنية في روابي بأنها الأولى من نوعها في فلسطين من حيث تطبيق مبادئ تصميم خاصة يتم توظيفها بدقة من أجل الخروج بأفضل النتائج. وسيتمكن سكان روابي من الاختيار من بين تسعة تصاميم مختلفة من الوحدات السكنية.

وتتوفر في "روابي" البيوت شبه المستقلة والشقق، وتتكون معظم البنايات من وحدتين سكنيتين في كل طابق.

وتمتاز الصفائح الأرضية للوحدات السكنية فيها بالمرونة التي تمكنها من الانعطاف والتمدد مع شبكة الطرق المتعرجة، وتصطف البيوت صعوداً على المنحدر متخذة شكل المدرجات مما يقلص من عمليات الحفر والردم وتتوفر فيها حدائق خاصة للسكان، بينما تتوفر الشرفات في الشقق. وتكمن أهمية تصميم عدة أنماط من المباني السكنية المميزة في خلق نوع من التوازن بين التحديات المتمثلة في احترام الثقافة المحلية، وشدة انحدار الموقع وتلبية حاجات السوق إلى وحدات سكن عائلية كبيرة تتألف من صالة، وغرفة معيشة، ومطبخ وثلاث غرف نوم جميعها تستجيب لحاجة السكان إلى المناظر الطبيعية، والضوء الطبيعي، والهواء النقي والخصوصية، ولهذه المباني مدخلان: مدخل أعلى التل، ومدخل أسفل التل.. وبالإضافةً إلى ذلك، فإن تصميم هذه البنايات يضم مواقف تقع في قاعدة المباني ومغطاة عن الشارع وعن ممرات الأحياء السكنية ويمكن الوصول إلى الوحدات السكنية من داخلها.

 

انشر عبر