شريط الأخبار

الهيئة تطالب داخلية غزة بالتحقيق في حادثة وفاة المواطنة نظيرة السويركي

03:50 - 03 تموز / يناير 2010

فلسطين اليوم: غزة

طالبت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" وزارة الداخلية في حكومة غزة بالتحقيق في ملابسات وفاة المواطنة نظيرة السويركي (56) عاماً من مدينة غزة.

وقالت الهيئة في بيان لها أنه وفقاً للإفادات التي حصلت عليها الهيئة فإنه وبتاريخ 1/1/2009، وحوالي الساعة الثامنة مساءً توجه أفراد من الشرطة التابعة لوزارة الداخلية في حكومة غزة إلى منزل المواطنة المذكورة، وطالبوا ولديها "عامر ومحمد سعد الله السويركي" إطفاء الشموع المضاءة في شرفة المنزل، وعندها حدثت مشادات كلامية بين كل من أفراد الشرطة والأبناء، فقامت الشرطة بالاعتداء عليهما بالضرب واعتقالهما، وعندما حاولت الأم منعهم من ذلك، قام أحد أفراد الشرطة بدفعها بقوة داخل سيارة الجيب واعتقالها.

وتابعت الهيئة في بيانها أنه أثناء التوجه إلى مركز شرطة التفاح بغزة، بدأت المذكورة تعاني من الاختناق، حيث أنها، وحسب إفادة أفراد من العائلة ، تعاني من أمراض القلب والسكر والضغط، وقد طلب أحد أبنائها نقلها إلى المستشفى مباشرة، إلا أنهم أصروا على التوجه إلى مركز الشرطة، ولدى وصولها إلى المركز زادت حالتها سوءً الأمر الذي استدعى نقلها إلى مستشفى الشفاء بالمدينة من قبل أفراد الشرطة، ولدى وصولها المستشفى كانت قد فارقت الحياة.

وترى الهيئة أن الحادث جاء ضمن العديد من الإجراءات التي تم اتخاذها من قبل الجهات الأمنية في قطاع غزة، ضد العشرات من كوادر وأعضاء وأنصار حركة فتح لمنعهم من القيام بأية مظاهر للاحتفال بذكرى انطلاقة الحركة في قطاع غزة.

وطالبت الهيئة فتح ملف للتحقيق الفوري في حادثة وفاة المواطنة السويركي، ونشر نتائج التحقيق ومحاسبة المسؤولين عن الحادث، وإصدار التعليمات اللازمة إلى عناصر الأمن بوجوب إتباع الإجراءات القانونية أثناء الاعتقال.

انشر عبر