شريط الأخبار

المستوطنون ينوون منعهم من الزيارة..مطالبات حثيثة بتوفير الحماية لأهالي الأسرى

01:54 - 02 كانون أول / يناير 2010


المستوطنون ينوون منعهم من الزيارة..مطالبات حثيثة بتوفير الحماية لأهالي الأسرى

فلسطين اليوم- غزة

طالبت وزارة شئون الأسرى والمحررين المنظمات الدولية وعلى رأسها منظمة الصليب الأحمر الدولي والتي تتولى الإشراف على برنامج زيارات الأسرى داخل سجون الاحتلال، بضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية أهالي الأسرى الفلسطينيين للحيلولة دون اعتداء المستوطنين عليهم، وحرمانهم من رؤية أبنائهم خلال زيارتهم في سجون الاحتلال .

 

وأعرب رياض الأشقر مدير الإعلام بالوزارة عن قلقه البالغ على حياة أهالي الأسرى في ظل الأنباء التي تناقلتها وسائل إعلام العدو عن نية عائلة الجندي المحتجز في غزة  جلعاد شاليط وعدد كبير من المستوطنين المتضامنين معه الخروج بمظاهرة يوم الثلاثاء القادم ، وإغلاق الطرق التي تؤدى إلى  سجون  "هداريم" وسجن " عسقلان " وسجن "شطة" في منطقة بيسان، واعتراض أهالي الأسرى الفلسطينيين ومنعهم من زيارة أبناءهم في تلك السجون ، معللين ذلك بالضغط على أهالي الأسرى، ليقوموا بدورهم بالضغط على حركة حماس لإتمام صفقة تبادل الأسرى، مما قد يؤدى إلى وقوع اعتداءات على أهالي الأسرى من قبل المتطرفين الحاقدين .

 

وأوضح الأشقر بان ممارسات المستوطنين ضد أهالي الأسرى تصاعدت في الشهور الأخيرة بشكل ملحوظ، وكان أخطرها قبل أسبوعين عندما اعترض مستوطنون مسلحون عدة حافلات تقل ذوي الأسرى، بالقرب من حاجز عناب العسكري شرق مدينة طولكرم شمال الضفة ، وذلك أثناء عودتهم من زيارة أبنائهم في سجني شطة وجلبوع ،ومنعوهم من الدخول إلى مدينة طولكرم لفترة طويلة ، و قبل هذا الحادث بيوم واحد قام اثنين من المستوطنين المسلحين باعتراض الباص الذي يقل الأهالي أثناء عودتهم من زيارة أبنائهم في سجن النقب .

 

وقال الأشقر بان الحجج التي يسقوها المستوطنين، ما هي إلا كذب وخداع ، ومحاولة إظهار الاحتلال بأنه الطرف المجني عليه فى قضية شاليط ، مؤكداً بان من يعيق صفقة التبادل هو حكومة الاحتلال ، التي تماطل في تلبيه شروط فصائل المقاومة ،وتسعى لإفراغ الصفقة من مضمونها باشتراط إبعاد عدد كبير من الأسرى خارج وداخل الوطن ، وعدم الموافقة على إطلاق سراح عدد من الأسرى الواردة أسمائهم في القائمة .

 

وناشدت الوزارة كل أحرار العالم والمدافعين عن حقوق الإنسان التدخل ،لمنع وقوع اعتداءات على أهالي الأسرى من قبل المستوطنين الحاقدين الذين يكنون العداء للأسرى وذويهم .

 

 

انشر عبر