شريط الأخبار

الاحتلال بدأ بتنفيذ تهديداته .. محلل لـ "فلسطين اليوم":ملاحقة المقاومة والاغتيال هو المتوقع

11:06 - 02 تشرين أول / يناير 2010

فلسطين اليوم – غزة خاص

بدأت قوات الاحتلال الإسرائيلي بتنفيذ تهديداتها الأخيرة بقصف أي مكان في قطاع غزة أطلق منه صاروخ  باتجاه المستوطنات والبلديات الإسرائيلية,كما جاء على لسان قادة الاحتلال..  

حيث ان التهديدات الإسرائيلية بدأت بالترجمة على الأرض في اليوم الثاني من العام الجديد 2010 ,بعد تهديد قادة الاحتلال" أنّه لن يسمح بتهديد أمن سكّان الجنوب بقصف الصواريخ وبأنّه سيصعّد وتيرة عمليات القصف وملاحقة مطلقي الصواريخ".

حيث قصفت الصائرات الحربية الإسرائيلية الليلة الماضية ثلاث مناطق في شمال وجنوب القطاع بعدة صواريخ .

كما استهدفت الطائرات الحربية منطقة عزبة عبد ربه ومنطقة شمال القطاع بعدد من القذائف مما أدى إلى تضرر منازل المواطنين وأصاب الأطفال النساء بحالة من الذعر والخوف .

تصعيد وليس حرب

المحلل السياسي الدكتور إبراهيم ابراش وصف عبر "فلسطين اليوم "الهدنة التي ترعاها حركة حماس مع الجانب الإسرائيلي بأنها هشة وذلك لان فصائل المقامة الفلسطينية تشعر بان التهدئة مع الجانب الإسرائيلي لا يخدم المصلحة الفلسطينية .

 

أما عن الجانب الإسرائيلي فأكد المحلل السياسي أن إسرائيل صعدت من عملياتها العسكرية على قطاع غزة حتي تبعد الأنظار عن الضفة الغربية وحتى تبقي حركات المقاومة والشعب الغزي في حالة استنفار دائم .

 

وعن إمكانية شن إسرائيل لحرب جديدة على قطاع غزة, أوضح أبراش أن التصعيد الإسرائيلي متوقع استمراره ما دامت التسوية متعثرة وما دام الحصار مفروض , منوها إلى أنه ليس بالضرورة أن يأخذ التصعيد الشكل الذي حدث في العام الماضي فقد يشهد الوضع على الساحة الفلسطينية اغتيال لبعض القيادات السياسية أو قصف للمواقع أو توغل لبعض المناطق .

 

انشر عبر