شريط الأخبار

مسيرات حاشدة تنطلق اليوم في أوروبا أمام السفارات المصرية

08:22 - 02 تشرين أول / يناير 2010

فلسطين اليوم-غزة

تشهد عدداً من العواصم الأوروبية اليوم السبت سلسلة مظاهرات حاشدة أمام مقرات السفارات المصرية في عدد من البلدان الأوروبية, احتجاجاً على بناء السلطات المصرية الجدار الفولاذي العازل على حدودها مع قطاع غزة.

 

وأكد تحالف الجمعيات المتضامنة مع الشعب الفلسطيني في أوروبا أن هذه المظاهرات ستكون متزامنة في عدة عواصم أوروبية، من بينها بريطانيا وهولندا والسويد وألمانيا، وسويسرا والدنمارك.

 

وأضاف التحالف في بيان صحفي, أمس, أن هذا التحرك الجماهيري يأتي في محاولة للضغط على السلطات المصرية من أجل العمل على إنهاء حصار غزة عبر فتح معبر رفح ووقف بناء الجدار الفولاذي، "الذي من شأنه أن يقطع شرايين الحياة الأخيرة للقطاع".

 

وتوقع التحالف أن يشارك الآلاف في هذه الاعتصامات من الجاليات الفلسطينية في عموم القارة الأوروبية والجاليات العربية والإسلامية، إضافة إلى المتضامنين الأجانب مع القضية الفلسطينية وجمعيات حقوق الإنسان.

 

وأوضح أن هذه الاعتصامات ستبعث برسائل إلى السلطات المصرية بأنها "لن تتمكن من إسكان الأصوات الحرة في العالم من إعلان مواقفها بشأن ما يتعرّض له مليون ونصف المليون فلسطيني", مندداً باستمرار رفض السلطات المصرية السماح للمئات من المتضامنين الأوروبيين، المتواجدين في القاهرة من التوجه إلى قطاع غزة.

 

ويستعدّ الآلاف من الأوروبيين لتنفيذ اعتصام متزامن في عدد من الدول الأوروبية أمام السفارات المصرية، أكبرها سيكون في برلين الألمانية، لمطالبتها بفتح معبر رفح، المنفذ الوحيد للقطاع المحاصر للسنة الرابعة على التوالي.

 

انشر عبر