شريط الأخبار

بكي "صبحي السموني" .. فأبكي آلاف المشاهدين!!

07:55 - 01 كانون أول / يناير 2010


فلسطين اليوم – خاص

لم يتمكن الحاج "صبحي السموني" من منع دموعه تنهار عبر شاشة الجزيرة حين تحدث عن طفل لم يبلغ من العمر سبعة شهور منادياً "أبا – أبا" على والده الذي استشهد خلال الحرب على غزة.

وكان السموني يتحدث عن الذكري السنوية الأولي للمجزرة التي أحلت بعائلته خلال الحرب الصهيونية على غزة ودور المؤسسات الحقوقية في الدفاع عن العائلات الفلسطينية التي تعرضت لمجازر دموية مماثلة.

وتحدث السموني عن شعور أفراد العائلة بعد المأساة التي حلت بها، مؤكداً أن عمليات استهداف الفلسطينيين لن تزيد الشعب إلا إصراراً على نيل حقوقه بالاستقلال واسترجاع الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ووجه كبير عائلة السموني رسائل باتجاهات عدة كان أبرزها للقيادة الفلسطينية بغزة ورام الله بضرورة العمل على إعادة الوحدة الوطنية بين فتح وحماس، وتفعيل دور المؤسسة الفلسطينية الرسمية في متابعة تقرير "غولدستون" لملاحقة مجرمي الحرب.

كما وجه رسالة أخرى لقيادات الاحتلال وخّص بها وزير الحرب الصهيوني "باراك" قائلاً "إن استهداف عائلتنا وأطفالنا لن يُخضعنا، وقد قلتها سابقاً ما ذنب هؤلاء الأبرياء؟".

وأضاف وقد بدأت دموعه تنهار "وإن كان وقد استشهد عدد كبير من أفراد عائلتنا فها هي نسائنا تنجب من جديد وها هم أطفالنا يسألونا أين آبائنا"، متحدثاً عن طفل لم يتعدى من العمر 7 شهور ينادي على والده الذي استشهد خلال المجزرة الصهيونية بحق العائلة "أبا – أبا"!.

انشر عبر