شريط الأخبار

الاحتلال يطالب بمحاكمة نائباً عربياً بالكنيست عقب خطاب لهنية عبر هاتفه

05:17 - 01 حزيران / يناير 2010

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

شن عدد من أعضاء الكنيست حملة على قادة فلسطيني الداخل المحتل عام 1948م، واتهم مسؤول إسرائيلي رئيس الحزب الديمقراطي العربي طلب الصانع بمساندة ما أسماه "الإرهاب"، لتمكينه رئيس الحكومة الفلسطينية بغزة إسماعيل هنية من التحدث للمتظاهرين على حاجز بيت حانون "إيرز" بهاتفه المحمول.

ودعا وزير ما يسمى بـ"الأمن الداخلي" الإسرائيلي يتسحاق أهرونوفتش المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية، بفتح ملف تحقيق مع الصانع.

هذا واستخف الصانع بهذه التهديدات، وقال:" إن الإرهابي هو من اقترف جريمة القتل والدمار التي ما زالت آثارها ماثلةً أمام أعيننا من خلال الدمار والقتل الذي لم يرحم لا طفلاً ولا امرأة.

انشر عبر