شريط الأخبار

أبومرزوق: لم أطالب مصر بترك إدارة الملف الفلسطيني..والزهار: هذه أكاذيب

08:25 - 01 حزيران / يناير 2010

فلسطين اليوم-الأهرام المصرية 

نفي الدكتور موسي أبومرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية ـ حماس ـ أن يكون قد صرح لأي وسيلة إعلام عربية أو أجنبية بأنه اذا لم تكن مصر قادرة علي إدارة الملف الفلسطيني يتعين عليها تركه لغيرها‏,‏ مؤكدا قناعته الشخصية بأن مصر هي المؤهلة للقيام بهذه المهمة‏.‏

 

جاء ذلك في تصريحات لمندوب الأهرام عبر الهاتف من دمشق‏,‏ شدد فيها علي أنه لم يجر أي مقابلات صحفية منذ أكثر من عشرة أيام‏,‏ وأن ما نسب إليه في هذا الشأن لا يعبر عن موقفه أو موقف حماس‏.‏

 

وقال إنه في كل مرة يسأل فيها عن ملف المصالحة كان يؤكد أن هذا الملف بيد مصر وهي الدولة المؤهلة له‏,‏ ليس لاعتبارات تتعلق بالجغرافيا والدور التاريخي فحسب‏,‏ وانما لاعتبارات موضوعية عديدة لها علاقة بذات الموضوع‏.‏ وفي سياق متصل‏,‏ أعرب الدكتور محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحماس‏,‏ عن استيائه من التصريحات الكاذبة التي نسبت لأبومرزوق بشأن الوساطة المصرية‏,‏ مؤكدا أن الحركة تتمسك بدور القاهرة في ملفي المصالحة وتبادل الأسري‏.‏

 

وقال إن قيادة الحركة مازالت تدرس العرض ولم تتوصل بعد الي رد نهائي بشأنه‏,‏ موضحا أن كل ما يتردد في وسائل الإعلام عن هذه الصفقة غير صحيح‏,‏ منبها الي التزام كل قيادات الحركة بعدم الحديث عنها إلا بعد اتمامها‏,‏ وذلك لضمان نجاح المفاوضات بشأنها‏,‏ والتي تتم برعاية مصرية وألمانية‏.‏

 

 

انشر عبر