شريط الأخبار

مشهد عربي مختلف في 2010..الأهرام العربي: قمة مصرية- سورية في مارس المقبل

10:30 - 28 تشرين أول / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم-الأهرام العربي

قال رئيس تحرير مجلة الأهرام العربي القاهرية الدكتور عبد العاطي محمد إنه إذا صدقت الأنباء التي ترددت خلف الكواليس في الفترة الأخيرة حول زيارة مرتقبة للرئيس السوري إلي القاهرة وعقد قمة مع الرئيس حسني مبارك‏,‏ فإننا سنصبح أمام مشهد عربي مختلف عن ذلك الذي عرفته الأوضاع في المنطقة في عام‏2008,‏ وطوال عام‏2009,‏ يحمل عنوان تخطي الماضي والتطلع للمستقبل بعبارة سعد الحريري قبيل مغادرته دمشق‏.‏

 

يضيف الكاتب في العدد الأخير من المجلة أن ما عزز هذه التقديرات أن العلاقات الثنائية المصرية ـ السورية ظلت دافئة طوال الفترة الماضية علي صعيد أوجه التعاون الثنائي المختلفة‏,‏ بعيدا عن الخلاف السياسي بشأن الملفات الساخنة في المنطقة العربية‏,‏ حيث تواصلت الزيارات علي أكثر من صعيد‏,‏ وظلت قنوات الحوار والتعاون مفتوحة حرصا علي المصالح التي تهم البلدين والشعبين الشقيقين المصري والسوري‏,‏ وحتي الفضاء السياسي ذاته شهد لقاءات علي قدر كبير من الأهمية بين المسئولين المصريين والسوريين في الملف الفلسطيني علي وجه الخصوص‏,‏ كما لوحظ تراجع الحملات الإعلامية الصحفية المتبادلة بين البلدين علي خلفية أحداث غزة ديسمبر‏2008,‏ ومن قبل بالنسبة للأزمة الأكبر بين دمشق وبيروت حول ملف اغتيال رفيق الحريري وما تبعه من جهود لإنقاذ لبنان من حرب أهلية لا تقل ضراوة عن حرب‏ 1975.

 

ورأى الكاتب أن هذا يبشر بالعودة إلي التضامن العربي المفقود بما يوفر أجواء أفضل تضمن نجاح القمة العربية المقبلة المقرر عقدها في طرابلس بليبيا مارس المقبل‏.‏

انشر عبر