شريط الأخبار

عمرو موسى: الأسابيع القليلة المقبلة ستحدد طبيعة التحرك العربي بخصوص الانتهاكات الإسرائيلية

05:44 - 28 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم-وكالات

طالب الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى اليوم الاثنين، بتفعيل دور الامم المتحدة في عملية السلام في الشرق الاوسط ، وانهاء الصراعات.

 

وقال موسى خلال استعراضه لحصاد الجامعة العربية في عام 2009، خلال لقاء موسع مع الصحافيين المعتمدين لدى الجامعة "يجب تفعيل دور الأمم المتحدة في إحلال السلام، وإنهاء الصراعات، وإحداث تقدم حقيقي على صعيد القضية الفلسطينية (...) وتحجيم دورها كان في غاية الخطأ، لأن ذلك أضر كثيرا بالسلام، (...) ومجمل ما حدث وفي ظل الكيل بمكيالين، يجعلنا نضع علامات استفهام حول مفهوم الوسيط النزيه".

 

وشدد موسى على أن السياسات الإسرائيلية في الأراضي "المحتلة" واستمرار الاستيطان هو " انتهاك واضح وصارخ للقانون الدولي ولاتفاقيات جنيف".

 

وبخصوص مبادرة السلام العربية ، قال موسى "انها تشكل الموقف العربي من التطبيع وإيجاد التسوية، والمبادرة لن تبقى طويلا إن استمرت إسرائيل بالتهرب من التزاماتها".

 

وقال "ارى انه خلال الشهرين المقبلين ستتضح الامور أكثر، وهذا الموضوع سيكون من أبرز المسائل المطروحة على القمة العربية في ليبيا خلال شهر آذار (مارس) المقبل حيث ستطرح المبادرة على اجتماع الرؤساء والملوك المغلق في القمة لاتخاذ القرار المناسب بخصوصها".

 

ولفت موسى إلى أن الأسابيع القليلة المقبلة، ستحدد طبيعة التحرك العربي بخصوص الانتهاكات الإسرائيلية، وما هي الخطوات المطلوب السير بها، بالإضافة إلى التوجه لمحكمة العدل الدولية.

 

وحول موضوع القوافل الإنسانية التي تريد دخول غزة ، أكد موسى ضرورة مساندة كل حركة إنسانية لمعاونة ومساعدة أهل غزة ، لافتا إلى أن النقطة التي تحدثت فيها وزارة الخارجية المصرية هي أنها "تريد تصاريح معينة وإتباع طرق معينة".

انشر عبر