شريط الأخبار

الأردن يؤكد مجددا مكانة القدس في العالمين العربي والإسلامي

10:23 - 28 تشرين أول / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم-وكالات

أكد الأردن مجددا مكانة القدس في الوجدان العربي والإسلامي من خلال الاحتفال بالقدس عاصمة الثقافة العربية لعام 2009م.

 

وقال وزير الثقافة الأردني نبيه شقم في الحفل الختامي لفعاليات احتفاليات الأردن بالقدس عاصمة للثقافة العربية لعام 2009، الليلة الماضية، والذي اشتمل على معرض لإصدارات القدس وللفن التشكيلي، وحضرته وزيرة الثقافة الفلسطينية سهام ألبرغوثي، لقد حرصت الوزارة منذ أن أعلن عن سنة الاحتفال بالقدس عاصمة للثقافة العربية على أن تكون الاحتفالية الأردنية بمذاق خاص يليق بمكانة القدس في الوجدان الأردني العربي الهاشمي فأعدت البرامج المفتوحة لجميع أبناء الوطن .

 

وأضاف، ونحن نحتفل اليوم بالقدس نستذكر قرابة الدم والهوية وهي التي كانت ردا متزامنا مع محاولات تزييف الجغرافيا والتاريخ والإنسان مبينا إن الاحتفالية عكست مقولة القدس توحد ولا تفرق إذ جاءت المشاركات من سائر أرجاء الوطن ببواديه وحواضره ومؤسساته وأفراده الذين اعتبروا مكانة القدس في القلوب والعقول، وأعلنوا وقوفهم ضد أي تغيير أو تشويه يمارس ضد أولى القبلتين ودرة القلوب والأفئدة ومسرى النبي عليه السلام.

 

من جهة أخرى اعتبرت وزيرة الثقافة الفلسطينية سهام ألبرغوثي أن الاحتفال بالقدس عاصمة للثقافة العربية لعام 2009م على الأرض الأردنية والعربية محطة مشرقة.. مشيرة إلى الدعم العربي المتواصل في سبيل تمكين الشعب الفلسطيني من نيل حقوقه المشروعة في إقامة دولته وعاصمتها القدس الشريف.

 

وتضمنت الاحتفالية التي أقيمت في المركز الثقافي الملكي بعمان، والتي حضرها العديد من الوزراء والأمناء العامين ورجال الدين الإسلامي والمسيحي وحشد من المواطنين، على عرض لفيلم تسجيلي قصير بين الجهد الهاشمي في اعمار قبة الصخرة ومنبر صلاح الدين، بالإضافة إلى تقديم اوبريت غنائي بعنوان (هي القدس) يتحدث عن القدس ومكانتها التاريخية والروحية والإنسانية.

 

انشر عبر