شريط الأخبار

الشيخ عزام لـ"فلسطين اليوم": العالم لم يعمل لمنع تكرار الحرب على غزة

10:33 - 27 تموز / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم – غزة

أكد الشيخ نافذ عزام عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين أن حرب غزة كانت قاسية وأنه بعد مرور عام عليها نجد أن العالم لم يتعامل بالجدية المطلوبة لمحاسبة قادة الاحتلال، ولم يعمل لمنع تكرار هذه الحرب مستقبلاً.

 

وأضاف الشيخ عزام خلال تصريحات لـ"فلسطين اليوم" بمناسبة الذكرى الأولى للعدوان على غزة أن قادة الاحتلال قدموا دليلاً جديداً على وحشيتهم وعلى إصرارهم على مواصلة نهج الإرهاب ضد الشعب الفلسطيني الأعزل.

 

وأشار عزام إلى أن الحرب الإسرائيلية كانت الأشد والأقصى من كافة الحروب التي شهدتها المنطقة منذ خمسين عاماً، حيث استخدمت حكومة الاحتلال قوة نارية مرعبة وأسلحة جديدة ، وأسلحة محرمة دولياً، وهو ما ترك أثار الحرب المدمرة وجعلها حاضرة حتى يومنا هذا.

 

وعند الحديث عن الذي خرج منتصراً في هذه الحرب قال الشيخ عزام أن الحرب لم تكن متوازنة في كل المقاييس، وأن الاحتلال استخدم أسلحته المتطورة والفتاكة في هذه الحرب، وفي المقابل بقيت أسلحة المقاومة بسيطة وبدائية، وأضاف أن "إسرائيل" ما تقيس موازين الانتصار في حروبها بمدى الدمار الذي تلحقه بالآخرين.

 

كما أوضح أن صمود شعبنا ومقاومته، تؤكد أن "إسرائيل" لم تحقق نصراً  واضحاً، فأهل قطاع غزة لم يستسلموا ولم يرفعوا الراية البيضاء.

 

وحول مدى تأثير الحرب في إعادة الوحدة الفلسطينية قال عزام إنه للأسف أن الفلسطينيين يشعرون بمرارة كبيرة عندما يكون الحديث عن الانقسام وتداعياته، وأن شعبنا يشعر بشدة الحزن عندما يضاف الانقسام إلى كل ما يتعرض له من ويلات ومعاناة.   

انشر عبر