شريط الأخبار

النائب أبو شهلا: جرائم العدو نتيجة لتقاعس العالم عن لجمها ووضع حد لعدوانها

01:55 - 26 تشرين أول / ديسمبر 2009

النائب أبو شهلا: جرائم العدو نتيجة لتقاعس العدو عن لجم إسرائيل

فلسطين اليوم- غزة

أكد الدكتور فيصل أبو شهلا رئيس لجنة الرقابة العامة وحقوق الإنسان بالمجلس التشريعي، عضو المجلس الثوري لحركة فتح، اليوم السبت، أن إسرائيل تثبت للعالم من خلال ارتكابها لجريمتي نابلس وبيت حانون بأنها ماضية في العدوان والحرب والدمار.

وأكد أبو شهلا، أن الجريمة الإسرائيلية هي نتاج تقاعس العالم عن مواجهة ووضع حد للجرائم والعدوان الإسرائيلي وإنهاء احتلاله للأراضي الفلسطينية والعربية.

وأشار أبو شهلا إلى أن إسرائيل أرادت بارتكاب جرائمها اليوم أن توصل رسالة للعالم بالتزامن مع الذكرى السنوية الأولى لحربها على غزة بأنها ماضية في القتل بالرغم من التنديدات والاستنكارات وتقرير غولدستن، محذراً من خطورة الخطوة الإسرائيلية.

ولم يستبعد أبو شهلا بأن تكثف قوات الاحتلال من جرائمها خلال الأيام القادمة، داعيا جميع قوى وفصائل وأحزاب الشعب الفلسطيني إلى التوحد وإنهاء الانقسام لمواجهة الجرائم الإسرائيلية.

وطالب أبو شهلا حركة حماس بالإسراع  والتوقيع على الوثيقة المصرية لإنهاء الانقسام وإعادة اللحمة إلى شطري ومؤسسات الوطن.

وأكد أن إسرائيل تستغل حالة الانقسام المقيتة من اجل الإمعان والبطش، مشيراً إلى أن إسرائيل بقتلها لفلسطينيين في غزة والضفة لا تميز ولا تفرق بين الشعب الفلسطيني.

 

انشر عبر