شريط الأخبار

حلس لـ"فلسطين اليوم": سياسة هدم المنازل التي يتبعها الاحتلال أثبتت فشلها الذريع

07:52 - 25 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : غزة

استنكرت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، إقدام سلطات الاحتلال الإسرائيلي على هدم منزل الأسير المجاهد إبراهيم اغبارية الكائن في أم الفحم في الداخل الفلسطيني المحتل عام 1948م، بدعوى أنه مشيد دون ترخيص.

وقال الأستاذ وليد حلس المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي لـ"فلسطين اليوم":"إن الادعاءات التي ساقها الاحتلال لتبرير هدم منزل المجاهد إغبارية، لا تنطلي على أحد"، موضحاً أن هدم المنزل "يدلل على الحقد الذي يكنه العدو لهذا الأسير البطل الذي جندَّل أربعة من جنوده وأدرجهم بدمائهم في عمليةٍ بطولية نفذها في العام 1988م".

وأضاف حلس:" أن سياسة هدم المنازل التي تتبعها سلطات الاحتلال تعد جريمةً بشعة، وهي لن تثني شعبنا ومجاهديه عن مواصلة التصدي للمحتل"، مشدداً على أن هذه السياسة "أثبتت فشلها الذريع في كسر صمود هذا الشعب وإرادته في تحدي ظلم الاحتلال".

وطالب "وسائل الإعلام والمؤسسات الحقوقية بإماطة اللثام عن هذه الجرائم المتلاحقة، وفضحها كي يرى الرأي العام العالمي الوجه الحقيقي لهذا الكيان الذي يُجمله بوسائل دعائية متعددة".

وحيّا المتحدث باسم الجهاد الإسلامي الأسير إغبارية، مؤكداً أنه سيخرج من سجنه – بإذن الله- أكثر عزيمةً وإصراراً.

يشار إلى أن جرافات وزارة الداخلية في الحكومة الإسرائيلية، قامت مؤخراً بمرافقة قوات كبيرة من الشرطة والوحدات الخاصة ترافقهم طائرة عمودية، بهدم منزل الأسير اغبارية المكون من ثلاثة طوابق، والذي تبلغ مساحته 850 متراً مربعاً.

انشر عبر