شريط الأخبار

سرايا القدس وكتائب الأقصى تعلنان مسؤليتهما المشتركة عن مقتل مستوطن شمال الضفة الغربية

10:43 - 25 تشرين ثاني / ديسمبر 2009


فلسطين اليوم- غزة

أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وكتائب شهداء الأقصى الذراع العسكرية لحركة فتح مسؤوليتهما المشتركة عن مقتل مستوطن صهيوني مساء أمس الخميس شمال الضفة الغربية .

وأكد بيان مشترك وصل فلسطين اليوم نسخة عنه أن مسيرة الجهاد والمقاومة لن تتوقف طالما ظل الاحتلال جاثما على الأرض الفلسطينية ، وتوعدت سرايا القدس وكتائب الأقصى بمزيد من العمليات البطولية .

وكان مسؤول بارز في سرايا القدس أكد لمراسلنا أن عمليات ملاحقة كبيرة تقوم بها الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية بالضفة الغربية تعرض لها مقاومين من سرايا القدس وعناصر من حركة الجهاد الإسلامي وكتائب الأقصى في مدينة طول كرم وضواحيها .

 

وكان الموقع الالكتروني لصحيفة "معاريف" العبرية أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال الإسرائيلي قامت بعمليات تمشيط للمكان الذي جرت فيه العملية قرب مستوطنة "شافي شمرون" بحثاً عن منفذي الهجوم .

ووفقا للرواية الصهيونية فقد تعرض مستوطن إسرائيلي لإطلاق نار خلال تواجده في سيارته على أحد الشوارع بالقرب من قرية عناب قرب نابلس شمال الضفة من قبل مقاومين فلسطينيين، حيث أصيب بجراح بالغة وحاولت الطواقم الطبية تقديم العلاج الأولي له بيد أن انه لقي مصرعه على الفور.

 

انشر عبر