شريط الأخبار

وزارة الداخلية تعلن عن "مبادرة توبة" لتجار المخدرات

05:03 - 24 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم- غزة

أعلنت الشرطة الفلسطينية في غزة عن "مبادرة توبة" لتجار المخدّرات على أن يسلموا أنفسهم وما لديهم من مواد مخدرة مقابل إعفاءهم من الملاحقة القانونية والقضائية.

 

وأشار الناطق الإعلامي باسم الشرطة الرائد أيمن البطنيجي في مؤتمر صحفي عقده في غزة الخميس إلى أن الفترة المسموح بها لتجار المخدرات لتسليم أنفسهم هي حتى الأول من يناير 2010.

 

وقال :" من لا يسلم نفسه سيعرض نفسه للعقوبة القصوى وفقاً لأحكام قانون المخدرات المصري رقم 19 لسنة 1962م الذي يقضي بعقوبتي الأشغال الشاقة والإعدام".

 

ونوه إلى أن الحكومة الفلسطينية في غزة ستقوم بتطبيق القانون المصري بدلاً من القانون الإسرائيلي المعمول به خلال السنوات الماضية وذلك بمبادرة قدمها النائب العام، مشيراً إلى أن القانون الإسرائيلي يعطي الفرصة للكثير من تجار المخدرات أن يتهربوا من العقوبة "وهو لا يردع الكثير من التجار".

                       

ودعا البطنيجي وسائل الإعلام المحلية إلى الاهتمام بهذا الخبر وإبرازه لإيصاله لكافة المعنيين به، مثمنة دور التجار الذين بادروا لتسليم أنفسهم، مؤكدا على أن الشرطة ستضمن لهم السرية التامة.

انشر عبر