شريط الأخبار

فوز خمسة مخرجون في مهرجان القدس السينمائي الدولي الذي نظمته جامعة فلسطين

03:23 - 23 تشرين أول / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم: غزة

اختتمت جامعة فلسطين فعاليات اليوم فعاليات مهرجان القدس السينمائي الدولي الأول والذي تقيمه بالتعاون مع ملتقى الفيلم الفلسطيني وسط حضور جماهيري واسع من قبل المواطنين والطلاب.

وكان مهرجان القدس السينمائي الدولي انطلق بمشاركة 28 فيلماً من احد عشر دولة عربية وهي مصر والعراق والجزائر والمغرب وتونس والامارات والاردن والبحرين والسعودية وسوريا بالإضافة إلى فلسطين.

وقد فاز بجوائز المهرجان المتمثلة في الزيتونة الذهبية فيلم "القدس" للمخرج المصري "عز الدين سعيد" بجائزة الزيتونة الذهبية كأفضل فيلم عن القدس ، بينما فاز فيلم "مصطفى بولعيد"     للمخرج الجزائري "أحمد الراشدي" بجائزة الزيتونة الذهبية افضل فيلم روائي، بينما فاز فيلم "الى أبي" للمخرج الفلسطيني "عبد السلام شحادة" بجائزة الزيتونة الذهبية أفضل فيلم وثائقي، كما وفاز فيلم "ظلال الصمت" للمخرج السعودي "عبد الله المحيسن" بجائزة الزيتونة الذهبية للجنة التحكيم في المهرجان ، فيما فاز فيلم "بنت مريم" للمخرج الاماراتي "سعيد سالمين المرى" بجائزة مهرجان القدس السينمائي الدولي الاول.

كما ومنحت ادارة المهرجان وسام مهرجان القدس لعدد من المخرجين والفنانيين الفلسطينين لكل من المخرج السينمائي الراحل "مصطفى ابو علي"، والمخرج السينمائي "غالب شعث"، والمخرج السينمائي "ميشيل خليفة"، والمخرجة السينمائية "مي المصري"، والمخرج السينمائي "رشيد مشهراوي"، والمخرج السينمائي العراقي "قيس الزبيدي"، والمخرج السينمائي السوري "محمد ملص"، والمخرج السينمائي اللبناني "رفيق الحجار"، والمخرج السينمائي الاردني "عدنان مدينات"، والفنان المصري " تامر حسني"، وذلك تقديراً لجهودهم في خدمة القضية الفلسطينية.

ووزعت جامعة فلسطين وادارة مهرجان القدس السينمائي الدولي الاول شهادات التقدير على اعضاء اللجنة التحضيرية العليا للمهرجان، واعضاء ورؤوساء لجان التحكم واللجان الفرعية للمهرجان، والعاملين من جامعة فلسطين الذين ساهموا في نجاح المهرجان.

وقد قام بتوزيع وتسليم الجوائز والاوسمة وشهادات التقدير كل من رئيس الجامعة أ.د."سالم صباح"، ورئيس مجلس ادارة جامعة فلسطين الحاج "كاظم دغمش"، وامين سر مجلس الامناء في جامعة فلسطين م. "عماد الفالوجي"، وحضر الحفل كل من نائب رئيس الجامعة د."محمد ابو سعدة"، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الادارية والمالية د."موسى ابو سليم"، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الاكاديمية د."حسن حمودة"، والناقد السينمائي والمنسق العام للمهرجان "عز الدين شلح"، ورئيس ملتقى الفيلم ورئيس لجان التحكيم في المهرجان المخرج سعود مهنا، والاعلامي البارز ورئيس لجنة تحكيم افلام القدس " حسن الكاشف"، والمخرج الامريكي ورئيس لجنة تحكيم لجنة الافلام الروائية "مويس جاكسبون"، والفنان التشكيلي ورئيس لجنة تحكيم الافلام الوثائقية "فايز السرساوي" وبحضور العمداء والمحاضرين والمختصين وعدد كبير من الفنانيين والنقاد وووسائل الاعلام العربية والمحلية والدولية.

وقال رئيس المهرجان أ.د." حسين أبو شنب" ان القدس حاضرة الزمان والمكان والوجدان، فهي أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين، وبوصلة العارفين والمخلصين وضَالة الساعين الي الحياة حًرة كريمة .. زيتونة الأرض وقمر السماء ورحاب التضحية والفداء والوفاء.

واضاف هي القدس .. في هذا اليوم وغداً .. في مواجهة ساخنة صارخة وحدها في المواجهة، نستصرخ الكَل الوطنى والقومى والاسلامى والمسيحى وكلَ الأحرار في العالم .. هي في تحدٍ مع  الظلم والظالمين منذ ان كانت وحتى قيام الساعة و كما الأمس عنوان على الصمود والتحدى

واضاف د. "أبو شنب" ولأنها القدس .. إستجاب الفنانون العرب للمشاركة في مهرجان القدس.. ومن مصر والعراق والاردن والجزائر والامارات العربية، والسعودية والبحرين وتونس ومن المحبين من هولندا وبريطانيا وافريقيا.

وعبر د. "أبو شنب" عن تقديره لجامعة فلسطين رئيساً ونواب وإداريين وعاملين ولرئيس مجلس الإدارة الحاج "كاظم دغمش" على جهودهم من أجل إنجاح المهرجان، كما وشكر اللجنة التحضيرية العليا للمهرجان وكافة لجان المهرجان الفرعية الأخرى، وملتقى الفيلم الفلسطيني، ولجان التحكيم التي اجادت العمل، مشيداً باعضاء لجان التجكيم ورؤوسائها لما بذلوه من جهد شخصي وتطوعي كما كل العاملين في المهرجان من اجل انجاحه.

 

واشاد د. "أبو شنب" بدور جامعة فلسطين وكافة دوائرها وخاصة العلاقات العامة والاعلام والفنيين وجميع من تم افرازهم للعمل في المهرجان.

وقال امين سر مجلس الامناء في جامعة فلسطين م. "عماد الفالوجي" ان مهرجان القدس السينمائي الدولي الاول في جامعة فلسطين هو بمثابة عودة الروح الفلسطينية وروح الابداع ورسالة بانه يوجد على ارض غزة ما يستحق الحياة.

واضاف م. الفالوجي جامعة فلسطين تؤكد بعودة الروح الثقافية والفنية الى قطاع غزة.

وبدوره استذكر الاعلامي البارز ورئيس لجنة تحكيم افلام القدس " حسن الكاشف" الحرب الاسرائيلية الاخيرة على غزة، مشيراً الى اليات عمل لجان التحكيم وكيفية اختيارها الافلام الفائزة بكل شفافية وموضوعية.

واكد رئيس اللجنة المالية والادارية للمهرجان، ونائب رئيس جامعة فلسطين للشؤون المالية والادارية د. "موسى ابو سليم" ان الجامعة عملت ليل نهار بكافة دوائرها من اجل انجاح المهرجان، مشيراً الى ان جامعة فلسطين قدمت نموذجاً ادارياً راقياً رغم نشأتها الجديدة في كيفية واليات تنظيم مهرجان القدس.

واوضح د. "أبو سليم" ان جامعة فلسطين لم تدخر شيئاً في سبيل نجاح المهرجان ووفرت كافة الامكانيات له، كما وقامت بتذليل كافة العقبات، مشيداً بالحضور الجماهيري في قاعات عرض الافلام.

وعبر منسق اللجنة الاعلامية في مهرجان القدس السينمائي "حسن دوحان" عن تقديره لوسائل الاعلام المطبوعة والمسموعة والمرئية والالكترونية التي قامت بتغطية المهرجان، مؤكداً ان المهرجان نجح من خلال تعون وسائل العلام في تسليط والقاء الضوء مجددا على قضايا القدس وهموم ومعاناة اهلها.

واوضح "دوحان" ان مهرجان القدس نجح بشكل كبير في لملمة جراحات شعبنا ودفعه من خلال الفن الهادف للتوحد مجددًا من اجل قضيته الكبرى القدس التي تشكل نبض الحياة للمسلمين والعرب والفلسطينين على وجه الخصوص، مؤكدا ان القدس ستبقى عنواناً يوحد امتنا وشعبنا.

ودعا "دوحان" المخرجين العرب والمسلمين وكافة الفنانيين لايلاء قضايا القدس الاهمية في اعمالهم خاصة في ظل الهجمة الاسرائيلية العنيفة التي تتعرض لها المدينة واهلها من اجل تهويدها.

وقد ادار الحفل اللاعلامية " ايناس الطويل"، والشاعر محمود الناطور، وقدمت فرقة شمس الكرامة عرضا فلكورياً.

وقد اشرفت دائرة العلاقات العامة والقسم الفني في جامعة فلسطين على وضع كل امكانيات الجامعة من اجل انجاح المهرجان، وعملوا على تذليل العقبات امام عمل اللجان التي اشادت بمستوى الخدمات.

وقد شهدت قاعات عرض الافلام اقبالا جماهيريا واسعًا لليوم الثالث على التوالي، واشادت الجماهير التي حضرت عروض الافلام بمستوى الافلام المعروض، مؤكدين ان معظم الافلام تحاكي واقعنا المؤلم الذي نعاني منه من حيث الممارسات القمعية الاسرائيلية، وتم تقسيم عرض الافلام على ثلاثة قاعات.

قاعة أفلام روائية

وعرض فيها فيلم إخوانيتا للمخرجة فريدة بن يزيد من  المغرب، وفيلم غياب للمخرج محمد راشد بوعلي من البحرين، وفيلم زهور تحترق للمخرج محمد إبراهيم محمد من البحرين.

قاعة الأفلام الوثائقية

وعرض فيها فيلم شهد للمخرج رائد داوود من فلسطين، وفيلم على أجسادهم للمخرج عرب لطفي من مصر.

قاعة أفلام القدس

وعرض فيها فيلم القدس في يوم أخر للمخرجة هاني أبو أسعد من فلسطين.

انشر عبر