شريط الأخبار

القبض على مطلق النار على الحافلة السورية في شمال لبنان

08:26 - 23 كانون أول / ديسمبر 2009


فلسطين اليوم-وكالات

ألقت قوات الأمن اللبنانية مساء أمس الثلاثاء القبض على مطلق النار على الحافلة السورية أمس الأول الاثنين في منطقة دير عمار شمالي لبنان.

 

وقال مصدر أمني إنه تم إلقاء القبض على" شوقي الناظر وهو يحمل هوية قيد الدرس وهو شريك سائق الباص (الحافلة) الذي تعرض لإطلاق النار".

 

وأضاف المصدر أن سبب إطلاق النار يعود إلى "خلاف مالي مستحكم" بين السائق والناظر "على خلفية تجارة شرعية وغير شرعية" في إشارة إلى أعمال تهريب بين الرجلين.

 

وتابع أن الناظر اعتبر أن سائق الحافلة حرمه من أموال يستحقها جراء هذه العمليات "فقرر الثأر منه وانتظره في مكان مرور الباص وأطلق رشقا ناريا" ، ما أدى إلى مقتل راكب سوري شاب /17 عاما/.

 

واعتبرت السلطات أن "الحادث فردي وليس له أي خلفيات سياسية بل هو شخصي مالي بحت".

 

وكانت حافلة سورية تقل 25 راكبا تعرضت لإطلاق نار في منطقة دير عمار شمال لبنان وقتل أحد ركابها ، ما أثار موجة استنكار خاصة أنها أتت بعد زيارة رئيس الوزراء سعد الحريري لدمشق.

 

واستنكر رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة في جلسة مجلس الوزراء أمس الحادث واعتبروه مسيئا إلى أمن لبنان فيما أجرى وزير الخارجية السوري وليد المعلم اتصالا بنظيره اللبناني علي الشامي مستوضحا وطالبا الكشف عن الجناة.

انشر عبر