شريط الأخبار

بين الأعوام 2000 و 2009 ...إسرائيل هدمت 1969 منزلا في الضفة الغربية و القدس

03:56 - 22 تموز / ديسمبر 2009

بين الأعوام 2000 و 2009

إسرائيل هدمت 1969 منزلا في الضفة الغربية و القدس

بيت لحم- فلسطين اليوم

 

ذكر تقرير حقوقي حول هدم المنازل في الضفة الغربية و القدس المحتلة عام 1967 أن إسرائيل هدمت منذ عام 2000 و تشرين ثاني/ نوفمبر 2009 أكثر من (1969) منزلا من أصل (6665) منزلا تلقت إنذارات هدم خلا هذه الفترة.

 

و قال التقرير الذي أصدره مركز الدراسات التطبيقية "أريج" طوال فترة الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية، قامت قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي بتنفيذ حملة لهدم منازل الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة، مع التركيز بصفة خاصة على القدس الشرقية وقطاع غزة، و التي تصاعدت بعد اتفاق أوسلو عام 1995.

 

و أشار التقرير إلى أنه وخلال الفترة من عام 2000 حتى سبتمبر 2007 تم منح 91 موافقة على تصاريح البناء للفلسطينيين، بينما في نفس الفترة الزمنية تم الموافقة على( 18472) وحدة سكنية تم بناؤها في المستوطنات.

 

و علاوة على ذلك، صدرت (4993 ) أوامر الهدم ضد منازل الفلسطينيين، في حين أن 2900 ضد البناء غير القانوني في المستوطنات، نفذ منها 7% مقابل 33% من أوامر هدم ضد الفلسطينيين.

 

وبحسب "مركز أريج" فإن إسرائيل استغلت الوضع القانوني لما يسمى بالمناطق (ج) والذي حدد في اتفاقيات أوسلو حيث قسمت الأراضي الفلسطينية إلى المناطق ألف وباء وجيم،احتفظت إسرائيل بالسيطرة الكاملة على مناطق (ج) و التي تشكل 61 ٪ من مجموع مساحة الضفة الغربية.

 

و بالتزامن مع هذا التصعيد في هدم المنازل، كما يشير تقرير أريج كثفت من البناء غير القانوني في المستوطنات والبؤر الاستيطانية الإسرائيلية في جميع أنحاء الأراضي الفلسطينية المحتلة، ولا سيما في الشق الشرقي من مدينة القدس المحتلة.

 

و بحسب التقرير فإن عمليات الهدم و الإنذارات كانت تتخذ بذرائع مختلفة منها هدم المنال القريبة من الجدار العازل الذي بدأت إسرائيل ببنائه في العام 2002، بالإضافة إلى هدم المنازل لتوسيع المستوطنات القائمة.

 

كما قامت إسرائيل بسلسة هدم لمنازل بقصد إقامة شبكة الطرق الالتفافية، لتسهيل حركة المستوطنين و لحماية المستوطنات القانطين فيها.

 

انشر عبر