شريط الأخبار

عمر سليمان: خلافنا مع إيران في الأسلوب فقط

10:00 - 22 حزيران / ديسمبر 2009

سليمان: خلافنا مع إيران في الأسلوب فقط

فلسطين اليوم - وكالات

قال رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني، خلال لقائه رئيس الاستخبارات المصرية اللواء عمر سليمان، في القاهرة امس، ان ايران ومصر أكبر قوتين إقليميتين، داعيا القيادة المصرية الى العمل على فتح معبر رفح مع غزة.

وكان لاريجاني وصل الى القاهرة امس الاول على رأس وفد كبير، حيث يشارك في اجتماع لجنة التعديلات الخاصة بالنظام الأساسي لمجلس الاتحاد لدول منظمة المؤتمر الإسلامي. وقد التقى في اليوم الاول من زيارته التي تستمر لأيام عديدة، وتعد الأهم لمسؤول ايراني منذ العدوان الاسرائيلي الاخير على غزة، الرئيس المصري حسني مبارك وأجرى معه «محادثات بناءة».

ونقلت وكالة «مهر» الايرانية شبه الرسمية عن لاريجاني قوله خلال لقائه سليمان، ان «مصر وايران أكبر قدرتين أقليميتين، وتملكان تاريخا قيما للغاية في مجال نشر الدين والثقافة». واضاف ان «الشعبين الايراني والمصري تربطهما علاقات ودية وعميقة»، معربا عن اعتقاده بأن «العلاقات بين البلدين بإمكانها أن تساعد وبشكل كبير على إرساء الهدوء والأمن في المنطقة».

من جهته، قال سليمان «ان ايران ومصر تملكان قواسم مشتركة كثيرة، وإذا كان هناك خلاف فهو بسيط». وأضاف «لدينا أهداف مشتركة ونحن مستعدون لأكبر قدر من التعاون في المجالين الاقتصادي والثقافي». وتابع «لدى بلدينا هدف مشترك وهو مساعدة الشعب الفلسطيني على تحقيق أهدافه»، مشيرا الى «احتمال وجود اختلاف في الأسلوب يمكن تسويته من خلال الحوار».

وكان لاريجاني بحث في وقت سابق مع وزير الخارجية المصرية احمد ابو الغيط، مسألة فتح معبر رفح. ولفت خلال اللقاء الى «حصة مصر في معبر رفح والصعوبات التي يعاني منها الشعب الفلسطيني في غزة بسبب غلق هذا المعبر»، قائلا «في الظروف الحالية التي يعاني فيها قطاع غزة من مشاكل جمة، نأمل أن يكون لمصر الدور المؤثر في حل هذه المشاكل».

 

انشر عبر