شريط الأخبار

الرقابة العسكرية الإسرائيلية تمنع بث فيلم وثائقي

01:06 - 21 تشرين أول / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم-القدس

أفادت صحيفة "هآرتس"الاسرائيلية اليوم الاثنين ان الرقابة العسكرية الاسرائيلية منعت بث فيلم وثائقي متلفز حول قضية تجسس غامضة تورط فيها جنرال اسرائيلي سابق.

 

ويستند فيلم المخرج نير تويب الوثائقي بعنوان "مملكة السر" الى مقابلة طويلة مع الجنرال السابق اسحق يعقوب. وكان هذا الجنرال مكلفا برنامج ابحاث تكنولوجية في الجيش، وانتقل الى الولايات المتحدة حيث عاش ثلاثين سنة اكتسب خلالها الجنسية الاميركية، واعتقل بمناسبة زيارة الى اسرائيل سنة 2001 وهو في سن الخامسة والسبعين.

 

وفي تلك الفترة نسبت صحيفة "صنداي تايمز" البريطانية اعتقاله الى احتمال تسريبه معلومات حول البرنامج النووي الاسرائيلي.

ويقول المخرج ان الجنرال السابق ادين في محاكمة، جرت في جلسات مغلقة، بالسجن "مع تعليق النفاذ بتهمة تسريب اسرار عسكرية في مقابلة"، لكن لم تتم ادانته بتهمة التجسس، الامر الذي قد كان يؤدي الى حكم اكثر شدة. الا ان الجنرال بقي طوال 18 شهرا قيد التوقيف الاحترازي.

 

واوضح المخرج انه حاول القاء الضوء على هذه القضية وعلى السرية المحيطة بالطريقة التي تتصرف بها الادارة العسكرية الاسرائيلية مع الاشخاص الذين تعتبرهم معادين. وقال تويب ان "الرقابة حذفت الكثير من فيلمي حتى بات غير صالح للاستعمال"، مؤكدا انه سيرفع دعوى ضد الرقابة أمام المحكمة العليا.

 

وتمارس الرقابة، المشددة في إسرائيل، على المواضيع الحساسة خصوصا مثل الملف النووي. كذلك يحضر نشر معلومات حول مقتل جنود طالما لم تعلن الرقابة موافقتها حيث ان الجيش يصر على ابلاغ العائلات اولا.

انشر عبر