شريط الأخبار

"الكابنيت" يواصل مناقشة صفقة "شاليط" اليوم .. نتنياهو متخبط وسليمان يعود للقاهرة

07:48 - 21 تموز / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

يواصل المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية "الكابنيت"، صباح اليوم جلساته برئاسة رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو لمتابعة نقاشه حول صفقة التبادل الآخذة بالتبلور لاستعادة الجندي الأسير جلعاد شاليط.

وكان "الكابنيت" قد عقد أمس سلسلة مناقشات مطولة حول القضية حضر جانب منها كبار مسؤولي الدوائر الأمنية في إسرائيل بينهم رئيس أركان الجيش ورئيس هيئة الاستخبارات العسكرية "أمان" ورئيسا جهازَيْ "الشاباك" و"الموساد" الاستخبارييْن.

وذكرت مصادر إعلامية أن هناك انقساماً بين مواقف أعضاء المنتدى السباعي بين مؤيدي صفقة التبادل الثلاثة وهم وزير الجيش أيهود باراك والوزيران إيلي يشاي ودان مريدور ومعارضيها الثلاثة وهم وزير الخارجية افيغدور ليبرمان والوزيران موشيه يعالون وبيني بيغين، فيما لا يزال رئيس الوزراء نفسه متخبطاً في موقفه الذي قد يكون حاسماً.

ويعارض نتنياهو مطالبة "حماس" بأن يُسمح لبعض الأسرى الذين تشملهم صفقة التبادل العودة إلى الضفة الغربية.

ويشار إلى أن نتنياهو سيلتقي بعد لقاء المنتدى السباعي والدَيْ الجندي شاليط الذين ناشداه أمس، تكثيف الجهود الرامية للإفراج عن ابنهما قائليْن:" إن لحظة الحقيقة قد حانت وأنه لا يجوز أن يدفع الجندي شاليط بحياته ثمن الأخطاء التي ارتُكبت في الماضي والتي حالت دون استعادته بعد مضي 1274 يوماً على احتجازه".

وأعلنت حماس أنها تتابع المناقشات الجارية في إسرائيل وتنتظر الرد الإسرائيلي على صفقة التبادل بصيغتها المطروحة.

وأشار أحد أقطاب الحركة لمراسل الإذاعة العبرية إلى عدم تحديد الوسيط الألماني - الذي ذكرت بعض الأنباء أنه موجود الآن في إسرائيل - أي مهلة زمنية لإنهاء المفاوضات.

وكان رئيس دولة الاحتلال شمعون بيرس قد استقبل الليلة الماضية، رئيس جهاز المخابرات المصرية اللواء عمر سليمان حيث انصب البحث بينهما على الاتصالات للإفراج عن الجندي الأسير، وقد عاد اللواء سليمان إلى القاهرة فيما بعد مختتماً زيارته القصيرة للبلاد.

انشر عبر