شريط الأخبار

جيش الاحتلال يخطط لهدم مباني "عشوائية" في الضفة والمستوطنون يصفونها بخطة لاستئصال حماس

08:02 - 20 تموز / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

يجري جيش الاحتلال الإسرائيلي والدوائر الأمنية المختصة استعداداتها لهدم مبان "عشوائية " في الضفة في إطار الإجراءات لتطبيق قرار الحكومة الخاص بتعليق أعمال البناء في المستوطنات.

 

ويستدل من الخطة التي وضعتها قيادة المنطقة الوسطى في جيش الاحتلال أن القوات الإسرائيلية ستقوم بتطويق المستوطنة التي تجري فيها عملية الهدم بواسطة حواجز يتم نصبها لمنع نشطاء حركات يمينية من الوصول الى المكان.

 

كما ستغلق المنطقة بوجه الصحفيين وسيتم تشويش الاتصالات الالكترونية منعا لاستخدام الهواتف النقالة.

 

وسيتم تجنيد جميع قوات الجيش في الضفة لتنفيذ هذه المهمة بحيث تقوم قوات من الشرطة وما يسمى بحرس الحدود بعملية هدم المباني واجلاء سكانها بينما تتولى قوات الجيش مهمة الحراسة خارج المستوطنة.

 

كما ستستعين القوات بطائرات تقوم بتصوير هذه المناطق من الجو بشكل يومي.

 

وأعرب واضعوا الخطة عن اعتقادهم بأن نشطاء اليمين سيقاومون اخلاء المباني وهدمها ولذلك ستضطر قوات الجيش الى استخدام القوة لتفريقهم واشاروا الى ضرورة احضار قوات كبيرة الى كل مستوطنة تجري فيها عملية هدم حتى اذا لم تكن هناك معلومات عن نية المستوطنين استخدام الاسلحة ضد الجيش.

 

وتعقيبا على هذه الخطة قال رئيس مجلس المستوطنات داني ديان انه يبدو ان شخصا ما فقد صوابه، معتبراً ان الخطة المذكورة تشبه خطة لمحاربة حركة حماس ولا يمكن استخدامها لاجلاء ازواج شابة تريد اقامة منزل.

انشر عبر