شريط الأخبار

السيد نصر الله :الولايات المتحدة صاحبة مشروع في الشرق الأوسط

11:02 - 19 كانون أول / ديسمبر 2009


السيد نصر الله :الولايات المتحدة صاحبة مشروع في الشرق الأوسط

فلسطين اليوم - وكالات

اعتبر السيد حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله اليوم السبت أن الولايات المتحدة صاحبة مشروع السيطرة والهيمنة على بلدان الشرق الاوسط لسلب خيراته، تمارس أعلى وأبشع أنواع الحروب النفسية ضد شعوبه وجيوشه وحركات المقاومة.

 

وصرح السيد نصر الله في خطابه العاشورائي امام حشود المواطنين اللبنانيين في قاعة الشهداء بان الاحتلال الصهيوني الذي يعتبر ثكنة متقدمة للولايات المتحدة، يشن حرب نفسية متواصلة على مدى الساعات والدقائق.

 

وأضاف الأمين العام لحزب الله :ان الحرب النفسية في العصر الحديث تستخدم لها وسائل ضخمة جدا ومتنوعة ويأتي في مقدمتها كل ما يتصل بوسائل الإعلام ووسائل الاتصال الحديث كذلك مؤسسات ثقافية وفكرية ومراكز دراسات وكتاب واستطلاعات رأي، وأحيانا يتم استخدام القدرات العسكرية والأمنية والاقتصادية لخدمة الحرب النفسية.

 

ولفت السيد نصر الله الى ان هدف الاسرائيليين في حروبهم عندما كانوا يرتكب مجازر هو الضغط على المقاومة والدولة والشعوب نفسيا، والمجازر التي تحصل في العراق وفي أفغانستان وباكستان من مدة لمدة تقع في نفس السياق.

 

واستطرد القائد العربي والإسلامي بان التدمير الهائل في حرب تموز عندما دمروا البيوت والمنازل دون أن يكون فيها أي مراكز لحزب الله، يهدف للمس بالإرادات والمعنويات والصبر والقدرة على الاستمرار في المواجهة.

 

ورأى السيد نصر الله ان تضخيم قدرات العدو تتم بهدف الإخافة، مضيفا: "أحيانا يعمدون الى تصوير العمليات وغيرها وهذا ظهر عندما سمحوا لفضائيات عربية أن يكونوا على حاملات طائراتهم في حرب العراق".

 

واستبشع استخدام وسيلة ارتكاب المجازر من قبل الكيان الاسرائيلي عندما يدخلون الى القرى الفلسطينية عبر قتل الأطفال والنساء والشيوخ في سنة 1948.

 

وخلص السيد نصر الله الى القول بان المحتلين هذه الحالة يستخدمون عدة وسائل، منها التهديد الدائم الذي نراه.

 

واضاف الأمين العام لحزب الله : "مثلا عندما دخل حزب الله الى الحكومة هددوا كل لبنان علما أننا كنا في الحكومة السابقة، وعندما يدخلون الى هذه الحرب النفسية ولعبة التهديد لا يبقى أحدا عندهم إلا ويهدد، وينخرط الجميع في حفلة تهديد".

انشر عبر