شريط الأخبار

خان يونس: صلح عشائري بين عائلتين على خلفية قتل شبه متعمد

08:47 - 18 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : غزة

تمكنت دائرة الإصلاح وشؤون العشائر التابعة لوزارة الداخلية بحكومة غزة من إتمام مراسيم الصلح والعفو العشائري بين عائلتي الأغا و الكحلوت، وذلك على خلفية عملية القتل شبه المتعمد والذي أودت بحياة الشاب إيهاب يونس الأغا قبل ثلاث سنوات.

وانعقدت مراسيم الصلح بمسجد "أم سالم" بالسطر الشرقي بحضور عدد من الشخصيات والنواب والوجهاء ورجال الإصلاح وكان على رأسهم عضو المجلس التشريعي يونس الاسطل ممثلاً عن رئيس الوزراء والدكتور نسيم ياسين رئيس دائرة الإصلاح  إضافة إلي عدد كبير من المواطنين .

وفي كلمة له أوضح الأسطل أن إصلاح ذات البين واجب شرعي يأتي في إطار تمكين جبهتنا الداخلية، مؤكداً أن الحكومة حرصت على تفعيل دور العشائر ولجان الإصلاح ومعالجة الفلتان.

وشدد الاسطل على أن حكومته ستبقي المصالحة الوطنية الكبرى لفلسطين وشعبها وستعمل على تعويض كل المتضررين من ذلك.

هذا وتخلل لقاء إتمام المصالحة كلمة لعائلة المغدور الأغا أكدت فيها: أنها حكمت شرع الله في ذلك، وكظمت غيظها في مقتل ابنها من أول لحظة وذلك ابتغاء لوجه مرضاه الله تعالي.

واختتم هذا اللقاء الشيخ عبد الكريم الكحلوت مفتي غزة تحدث قائلاً: "إننا نقف اليوم عاجزين أمام عائلة الأغا التي وقفت وحكمت شرع الله فيما حصل، وإننا نشكر كل من ساهم في إتمام هذا الصلح".    

انشر عبر