شريط الأخبار

يديعوت تزعم: دمشق تسعى الى استئناف المفاوضات مع اسرائيل سرا بتوسط واشنطن

02:01 - 18 تموز / ديسمبر 2009

 فلسطين اليوم-القدس المحتلة

تحت عنوان ( اقتراح الأسد) - انفردت صحيفة (يديعوت أحرونوت) العبرية اليوم الجمعة بنشر نبأ مفاده ان سوريا نقلت الى صناع القرار في دولة الإحتلال خلال اليومين الماضيين رسائل جاء فيها ان دمشق تسعى الى استئناف المفاوضات مع اسرائيل سرا ثم اجراء مفاوضات علنية بوساطة اميركية غير انها ترفض في الوقت نفسه التخلي عن علاقاتها الوثيقة مع ايران.

 

ويستدل من الرسائل السورية - التي نقلت بواسطة مصدر أوروبي التقى مسؤولين سوريين كبار في دمشق - ان سوريا معنية باستئناف المفاوضات بناء على مبدأ العودة الى خطوط الرابع من حزيران يونيو 67 وبالمقابل أبدت دمشق استعدادها لتطبيع كامل للعلاقات مع اسرائيل بما في ذلك افتتاح سفارة لكلا البلدين لدى البلد الاخر.

 

واضافت الصحيفة في تقرير لمعلقها السياسي شمعون شيفر ان سوريا ما زالت ترفض المطلب الاسرائيلي بقطع علاقاتها مع ايران. وتقول دمشق ان هذا المطلب يشكل تدخلا في السياسة الخارجية السورية.

 

وتشير الرسائل السورية-حسب يديعوت- الى ان حكومة دمشق تفضل الوساطة الاميركية على خيارات أخرى طرحت مؤخرا بينها قيام كل من تركيا وفرنسا بلعب دور الوسيط. علما بان دمشق معنية بتحسين العلاقات مع واشنطن والتخلص من العزلة الدولية ودعوة الاجانب الامريكي للتوسط تاتي ضمن المجهود السوري في هذا المجال.

 

وزعمت (يديعوت) ان البيت الأبيض ينظر بعين الشك والريبة الى التلميحات والاشارات الواردة من دمشق غير ان مصدرا سياسيا إسرائيليا مسؤولا يقول انه في ضوء الجمود الذي يسود المسار الفلسطيني لا يستبعد الجانب الامريكي وقوفه وراء استئناف المفاوضات بين سوريا واسرائيل.

 

وتقول محافل سياسية في اسرائيل ان هذا التطور من الجانب السوري ربما يكون جديا هذه المرة حيث توافق دمشق لاول مرة منذ سنين عديدة على توسط امريكي توافق عليه اسرائيل هي الأخرى-حسب تعبيرها.

انشر عبر