شريط الأخبار

جريمة جديدة ضد الإنسانية..إسرائيل نقلت رفات أموات المسلمين من أم الرشراش إلى رهط

01:23 - 18 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

 تداولت محكمة الصلح في إيلات، امس، في قضية القبور الإسلامية في أم الرشراش بالداخل، بناء على استئناف تقدمت به "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث" التي ترافع باسمها المحامي محمد سليمان، وحضرها عبد المجيد اغبارية - متابع ملف المقدسات في المؤسسة.

 

وتبيّن خلال المداولة أنّ بلدية إيلات قامت بنقل رفات أموات المسلمين ودفنها في المقبرة الإسلامية في مدينة رهط، حيث أكدت مؤسسة الأقصى أمام المحكمة أن هذا الأمر يعتبر جريمة بحق الإنسانية، وطالبت بإعادة الجثامين الى قبورها في أم الرشراش .

 

يذكر أن المعلومات المتوفرة تفيد بأن الرفات تعود لجنود أردنيين استشهدوا قبل 40 عاماً في عملية تسلل إلى الداخل، ولم تعرف هويتهم حتى الآن.

 

وكانت مؤسسة الأقصى استصدرت أمراً احترازياً يمنع بلدية إيلات أو أي جهة مخولة من قبلها بإجراء أعمال حفر أو أية أعمال أخرى في الموقع المذكور.

انشر عبر