شريط الأخبار

حسام حسن: الزمالك يحتاج ثورة تصحيح لاستعادة مكانته

03:29 - 17 حزيران / ديسمبر 2009

 

القاهرة/ اعترف المدير الفني لفريق الزمالك حسام حسن، بأنه حقق أحد أمنياته التدريبية عندما تولى تدريب فريق الزمالك، الذي يعتبر خطوة في طريق حلمه لتدريب منتخب مصر.

 

وقال حسن إن الزمالك يحتاج لثورة تصحيح لعلاج الأخطاء التي حدثت على مدار سنوات طويلة مضت، وأنه بدأ هذا الطريق بإعادة الثقة والطموح للاعبيه، وساعده في ذلك الجماهير الكبيرة التي تؤازر الفريق.

 

وأكد مهاجم منتخب مصر الأسبق أن ابتعاد الزمالك عن المنافسة في الدور الأول لبطولة الدوري لا يعني فقدان الأمل، مشددا على أن الفريق سيعود للمنافسة في الدور الثاني، إذا ما حقق الفوز في مبارياته المقبلة، خاصة وأن أغلب الفرق قريبة من بعضها البعض، وفارق النقاط ضعيف.

 

وأشار عميد لاعبي العالم السابق، إلى أن عودة مهاجم الفريق عمرو زكي، سيكون مؤثرا بشدة على مستوى الفريق في الدور الثاني، خاصة وأنه من اللاعبين المميزين في الدوري المحلي.

 

وفيما يلي نص الحوار:   

 

هل كنت تتوقع تولي مسؤولية تدريب الزمالك في هذا التوقيت؟

 

تدريب الزمالك كان أحد أحلامي منذ اعتزلت كرة القدم، وطوال الفترة الماضية كنت مطروحا لتدريب الفريق الأبيض، في ظل الخلل الذي شهده الفريق على مدار المواسم الأخيرة، ومع كل تغير للجهاز الفني كان اسمي يطرح لتولي مسؤولية الزمالك الفنية، حتى حدث ذلك، عقب إقالة المدرب الفرنسي هنري ميشيل.

 

ألا ترى أن تدريب الزمالك في هذا التوقيت مخاطرة باسمك ؟

 

الزمالك فريق كبير يمتلك كل مقومات البطولة، ولكنه عانى خلال الفترة الماضية بسبب الأخطاء الفنية التي ارتكبها بحقه مدربي الفريق طوال الفترة الماضية. وعندما عرض علي تدريب الفريق لم أفكر لأني أرى في نفسي الإمكانية على إخراج الفريق من كبوته، لاسيما وإنه يضم بين صفوفه لاعبين على مستوى عال، وإن كنت أعترف بأن المهمة صعبة، ولكنها ليست مستحيلة.

 

ما هي أزمة الزمالك من وجهة نظرك ؟

 

الزمالك يعاني من أزمة ثقة، سواء لدى لاعبيه أو جماهيره.. وكان الفريق في أشد الحاجة لمن يعيد الثقة له، وهو أول هدف وضعته في خطتي، وبدأت مع اللاعبين ونجحت سريعا في إعادة الثقة لهم مستغلا في ذلك مؤازرة الجماهير الكبيرة. الزمالك يعاني من أخطاء تمت على مدار سنوات طويلة، ولن ينصلح الحال في يوم وليلة، ولكنه يحتاج لبعض الوقت.

 

ما رأيك في اعتراض أبناء الزمالك على تدريبك للفريق ؟

 

تعودت على التحديات منذ صغري، ولم ألتفت للمعترضين في النادي، وكان يكفيني موافقة مجلس الإدارة بالأغلبية الساحقة، حيث وافق 7 من أعضاء المجلس مقابل اعتراض عضوين فقط، قبل أن يعودا لمساندتي بعد النتائج الطيبة التي حققتها مع الفريق، وإصلاح حال الفريق بدرجة كبيرة في وقت قليل. كما تناسى المعترضين إنني لعبت للزمالك وحققت معه العديد من البطولات على مدار أربعة مواسم.

 

البعض يأخذ عليك ضعف خبرتك التدريبية وعدم حصولك على دورات تأهيلية ؟

 

خبرة المدرب ليست فقط بالمدة التي عمل فيها كمدرب، ولكن هناك خبرة اللاعب الدولي.. فقد لعبت لمنتخب مصر على مدار أكثر من 17عاما، كنت خلالها المهاجم الأول للمنتخب، وخضت مباريات دولية تعدت الـ 166 مباراة، وتدربت على أيدي مدربين كبار اكتسبت منهم خبرات كبيرة.. كل هذا يؤهلني لتدريب فريق كبير مثل الزمالك.

 

ولكن تجاربك التدريبية ليست على مستوى فريق الزمالك ؟

 

توليت تدريب فريق المصري، وكان مهددا بالهبوط للدرجة الثانية، ونجحت في الإبقاء عليه في الدوري الممتاز.. ثم رحلت عن النادي لأسباب إدارية بعد وفاة رئيس النادي سيد متولي، وتوليت تدريب فريق المصرية للاتصالات في نهاية الموسم الماضي، وحاولت الإبقاء عليه في الدوري الممتاز، ولكن الوقت كان متأخرا.. وفي الحالتين نجحت في تعديل أوضاع الفريقين بدرجة كبيرة، لدرجة إني تركت فريق المصرية للاتصالات هذا الموسم بعد الفوز في آخر مباراة بستة أهداف.. كما أن تدريب فريق مثل الزمالك يختلف عن تدريب فريقي مثل المصري والمصرية للاتصالات، لأنه فريق غني بلاعبيه المميزين.

 

كيف صرحت بأن بطولة الدوري مازالت في الملعب رغم الموقف الصعب ؟

 

رغم أن الزمالك يحتل حاليا مركزا متأخرا في جدول الدوري، إلا أن ذلك لا يعني أن الفريق فقد الأمل في المنافسة على اللقب، خاصة وأن كل فرق الدوري قريبة من بعضها البعض، وفوز أي فريق يغير كثيرا من موقعه في الجدول ولو نجح الزمالك في تحقيق الفوز في مبارياته المتبقية ليكون منافسا على اللقب بقوة.

 

ألم تضع في حساباتك تعرض الزمالك للهبوط كما يخشى البعض من الجماهير ؟

 

مستحيل أن يتعرض الزمالك للهبوط لأنه فريق كبير يمتلك إمكانيات كبيرة.. وعلى مسؤوليتي الزمالك سيعود لموقعه المناسب لتاريخه وإمكانياته، وسأنهى معاناة الفريق وجماهيره.

 

هل طلبت تمديد عقد إعارة ميدو مع الفريق ؟

 

هذا الأمر سابق لأوانه لأنه مازال هناك وقت طويل قبل فتح هذا الموضوع، وإن كنت أتمنى استمرار ميدو مع الفريق لأنه أحد اللاعبين الكبار في مصر، ومؤثر بشدة مع اللاعبين لأنه صاحب خبرة دولية كبيرة، والزمالك يحتاج لهذه النوعية من اللاعبين في الفترة المقبلة، بالإضافة إلى بقية اللاعبين. وأنتظر عودة عمرو زكي للفريق خاصة أنه يعاني من إصابة منذ توليت تدريب الفريق.. وعندما يعود زكي سيكون هناك شكل مختلف.

 

ألم تخش من تغيير طريقة لعب الزمالك في هذا التوقيت ؟

 

الزمالك يحتاج لثورة تصحيح ولا يحتاج للمسكنات، وعدلت طريقة لعب الفريق الى 4 - 4- 2 لأنها الطريقة الأنسب لإمكانيات اللاعبين، ولم أتخذ هذه الطريقة كـ "موضة "، كما فعل بعض المدربين في الدوري المصري .

 

ماذا يحتاج الزمالك في الفترة القادمة ؟

 

الفريق يحتاج للعدل من إتحاد الكرة قبل أي شيء أخر، فمن الظلم أن يخسر الزمالك مباراة حرس الحدود في الأسبوع الحادي عشر، لأن فريق الحرس أشرك أحمد عيد عبد الملك، رغم طرده في لقاء المقاولون العرب في الأسبوع التاسع بعد المباراة من الحكم سمير محمود عثمان لسوء السلوك، وأوقفته لجنة المسابقات مباراة واحدة. هذا رغم أن لائحة المسابقة تؤكد أن الطرد لسوء السلوك يتم إيقافه من 4 - 6 مباريات، ولكن تمت مجاملة فريق الحرس على حساب فريق الزمالك.

 

ألا يحتاج الفريق لدعم ؟

 

هذا الأمر سأناقشه مع مجلس الإدارة خلال الفترة المقبلة، وإذا رأينا حاجة للاعبين جدد سنعلن عن ذلك رسميا.

 

انشر عبر