شريط الأخبار

د.خريشة لـ"فلسطين اليوم": المركزي لم يمدد عمليا للرئيس.. والمصالحة لا تحتمل التأجيل

05:47 - 16 تشرين أول / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم-غزة (خاص)

أكد النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي وعضو المجلس المركزي الدكتور حسن خريشة، أن المجلس المركزي الذي أنهي أعماله اليوم لم يتخذ قرارا عمليا لتمديد ولاية الرئيس محمود عباس.

وأضاف الدكتور خريشة في حديث خاص "لوكالة فلسطين اليوم الإخبارية" أن المجلس المركزي طالب الرئيس بالاستمرار في عمله إلى حين إجراء الانتخابات، وقد تم التوافق بالإجماع على أن يستمر عمل المجلس التشريعي وفق القانون.

 

واوضح الدكتور خريشة أن المجلس المركزي حاول بشكل أو بآخر أن تبقى الأمور على حالها، مشيرا إلى انه كان من المفترض أن يلغي الرئيس المرسوم الأول الذي حدد إجراء الانتخابات في شهر كانون الثاني/يناير 2010.

 

وشدد الدكتور خريشة على أنه لا يحق لأي أحد بأن يتدخل في عمل المجلس التشريعي، فالقانون واضح وهو أن يستمر عمل المجلس التشريعي حتى يتسلم مجلس آخر جديد عمله.

وحول مستقبل المصالحة الوطنية بعد الجهود التي بذلتها لجنة الوفاق والمصالحة، قال الدكتور خريشة إنه كان من المفترض أن يكون عضوا في الوفد الذي زار القاهرة مؤخرا لكن منعه من السفر من جانب سلطات الاحتلال الإسرائيلي حال دون ذلك، مضيفا بأنه إذا كانت حركتي فتح وحماس تعي خطورة المرحلة، فعلينا أن نتجه للمصالحة بأي حال من الأحوال.     

 

انشر عبر