شريط الأخبار

شحاتة: لا نخشى منتخبات شمال إفريقيا لأننا أبطال القارة

04:22 - 15 كانون أول / ديسمبر 2009


 

 

القاهرة/ قال حسن شحاتة مدرب المنتخب المصري أن فريقه لا يخشى مواجهة منتخبات شمال أفريقيا ومن ضمنها تونس لكنه في المقابل لا يريد مواجهة "نسور قرطاج" وديا في الوقت الحالي لاحتمال وقوع المنتخبين في مواجهة بعضهما البعض في دور الثمانية بكأس الأمم الإفريقية المقرر إقامتها بأنجولا الشهر المقبل.

 

وأكد شحاتة أن منتخب مصر لم يتلق -كما نشرت بعض وسائل الإعلام- دعوة من تونس لأداء مباراة ودية مع منتخبها استعدادا لأمم أفريقيا بانجولا في يناير المقبل.

 

وكانت جريدة الصباح التونسية قد قالت في وقت سابق إن لقاء ودي سيجمع المنتخبين المصري والتونسي بمدينة أبو ظبي الإماراتية يوم 2 يناير المقبل استعدادا لمشاركة المنتخبين في كأس الأمم الإفريقية.

 

وقال شحاتة في مقابلة مع رويترز الاثنين "لم نتلق أي دعوة رسمية او غير رسمية للعب مع تونس والبعض يقول اننا نخشى اللعب مع منتخبات شمال افريقيا.. نحن لا نخشى اللعب مع منتخبات شمال افريقيا كما يحاول البعض اظهار ذلك فمازلنا ابطال القارة السمراء وسبق لنا اللعب وديا مع تونس بالقاهرة قبل أمم افريقيا في غانا 2008".

 

ويلعب منتخب مصر ضمن منافسات المجموعة الثالثة في كأس الامم الافريقية وإذا احتل المركز الأول أو المركز الثاني فإنه سيلعب في دور الثمانية مع فريق من المجموعة الرابعة التي تضم تونس والكاميرون.

 

واكد شحاتة انه سيعلن البرنامج الكامل لإعداد منتخب مصر لكأس الأمم الافريقية خلال الايام القليلة القادمة وسيتضمن لعب مباراتين وديتين وقال "ستكون إحدى المباراتين بالقاهرة والأخرى في معسكر خارجي بالإمارات".

 

ويتطلع منتخب مصر لمواجهة منتخبين من منتخبات غانا وتوجو وبوركينا فاسو ومالي.

 

وسيعلن شحاتة يوم الاثنين المقبل أسماء 24 لاعبا لتشكيلة مصر للبطولة الإفريقية.

 

وأكد شحاتة أن معسكر منتخب مصر سيبدأ يوم 23 ديسمبر ويستمر حتى الأول من يناير بالقاهرة يتخلله المباراة الودية الأولى قبل أن ينتقل للإمارات في الفترة بين الثاني وحتى السادس من الشهر ذاته ويلعب هناك المباراة الودية الثانية.

 

وسيعود منتخب مصر إلى القاهرة بعد ذلك على أن يتوجه إلى أنجولا بعد ذلك بيومين.

 

وقال شحاتة الذي مدد عقده مؤخرا لمدة عامين مقبلين ليقود منتخب بلاده حتى نهاية كأس الأمم الافريقية 2012 انه لم تكن له أي شروط عند تجديد عقده وعقود الجهاز الفني.

 

وأضاف المدرب الذي قاد مصر للفوز ببطولة افريقيا عامي 2006 و2008 "لم تكن هناك خلافات او اختلافات مع مسؤولي اتحاد الكرة وكل ما هناك ان عقودنا انتهت بنهاية تصفيات كأس العالم وكانت هناك رغبة لدى البعض ان نعمل دون عقود للشهرين القادمين.. رفضت هذا التوجه لأننا نريد ان نذهب الى انجولا ونحن نتمتع بالاستقرار لان مهمتنا صعبة للغاية هناك".

 

وردا على سؤال بشأن إمكانية منافسة مصر على اللقب في ظل وجود خمسة منتخبات نجحت في التأهل لنهائيات كأس العالم 2010 قال شحاتة "سبق أن لعبنا في أمم إفريقيا عام 2006 بمصر وكانت هناك خمسة منتخبات مشاركة في البطولة وتفوقنا عليها وأحرزنا اللقب".

 

وأكد شحاتة في المقابل انه سيكون لدى اللاعبين رغبة شديدة لاثبات الذات بعد ان ضاع حلم التأهل لنهائيات كأس العالم وتعويض الجماهير المصرية بإحراز لقب قاري جديد.

 

واكد شحاتة ان تشكيلة المنتخب المتجهة الى انجولا ستشهد دخول نحو خمسة لاعبين جدد لكنه رفض التأكيد على موقف الثنائي محمد أبو تريكة وعمرو زكي رغم أن وسائل إعلام قالت إن هذا الثنائي الفائز بالبطولتين القارتين السابقتين مع مصر سيغيب هذه المرة بسبب الإصابة.

 

ورفض شحاتة أيضا التعليق على تقارير صحفية تؤكد انضمام أحمد حسام (ميدو) ومحمود عبد الرازق (شيكابالا) لصفوف مصر وقال "الدوري ما زال مستمرا وهناك 16 مباراة في مسابقة الدوري ستقام خلال الأيام المقبلة وسننتظر حتى يتوقف الدوري تماما لأننا لا نضمن الإصابات".

 

وأكد شحاتة انه امتنع عن الحديث مع وسائل الإعلام في الفترة الأخيرة التي أعقبت مباراة مصر والجزائر الشهر الماضي في تصفيات كأس العالم بالسودان لأنه كان يشعر بحزن عميق خاصة وان المنتخب والجهاز الفني منحوا جماهير الكرة المصرية آمالا عريضة عندما فاز الفريق في أربع جولات متتالية في التصفيات وأعادوا الأمل في التأهل.

 

وخسرت مصر في الجولة الفاصلة المؤهلة لنهائيات كأس العالم بهدف مقابل لا شيء امام الجزائر لتضطر البلاد للانتظار لأربع سنوات جديدة على الأقل من أجل التأهل لهذه البطولة للمرة الأولى منذ 1990.

 

انشر عبر