شريط الأخبار

أبو مازن يتساءل: ماذا نريد من هذا الـ"شاليط" ؟!

04:19 - 15 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : رام الله

علَّق رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس على قضية الجندي الإسرائيلي الأسير في قطاع غزة جلعاد شاليط بقوله: " هناك مفاوضات تستمر منذ سنتين ونصف حول شاليط، وأنا لا افهم حكمة هذه المفاوضات".

وأضاف في سياق الكلمة الافتتاحية التي ألقاها خلال جلسة المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية في رام الله اليوم الثلاثاء:" حتى الآن نحن دفعنا 2587 شهيداً منذ يوم أسر شاليط بالإضافة إلى 10000 من الجرحى والمعاقين و 5000 منزل و  20 ألف منزل دمر بشكل جزئي و  23 مسجداً و60 مدرسة وما زال الناس الذين دمرت بيوتهم بالعراء وأنا أسألكم: ماذا نريد من هذا الشاليط؟!".

وتابع:" أنا لا افهم, هناك حديث عن الصفقة ثم توقفت لأن إسرائيل تريد ترحيل بعض الأسرى، ويبدو أن الصفقة توقفت عند هذا الحد".

وقال أبو مازن: "منذ أن بدأت صفقة شاليط إلى اليوم نحن لم نتدخل، ولكن أنا أريد صفقة ولم ارفضها لأنه إذا أطلق سراح 1000 أسير فألف عائلة ستفرح و سمعت الأقوال بأنني ضد الصفقة لأنني لا أريد أن يطلق سراح مروان البرغوثي وينافسني بالانتخابات وأنا لا أريد أن أدخل الانتخابات".

انشر عبر