شريط الأخبار

إسرائيل تسعى للانضمام لمنظمة OECD .. رئيس مجلس الأمن القومي يدرس ليقرر!

03:24 - 15 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

في الوقت الذي يقوم فيه مسؤولو وزارتي الخارجية والمالية الإسرائيليتين بجهد كبير، لإفساح المجال أمام "تل أبيب" للانضمام لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية OECD، يُبادر رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي "عوزي أراد" لفحص تكلفة الانضمام لهذه المنظمة.

ويُعتبر "عوزي أراد" أحد المقربين لرئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، وقد طالب بإجراء هذا النقاش بسبب التكاليف الباهظة التي ستضطر إسرائيل لاستثمارها نتيجة لانضمامها لهذه المنظمة، وخاصة في مجال جودة البيئة والمعايير التي يتوجب عليها أن تقوم بها، من أجل الانضمام لعضوية المنظمة.

بدورها انتقدت وزارة الخارجية الإسرائيلية، في أعقاب هذه المبادرة، "أراد" بشدة، خاصة وأن نائب الأمين العام لمنظمة OECD "أنجل بوريا" سيصل إلى إسرائيل خلال الشهر القادم، على ضوء الانضمام المتوقع لإسرائيل في النصف الأول لعام 2010 للمنظمة.

يشار إلى أن عضوية الانضمام للمنظمة ستُكلِّف إسرائيل سنويا 19 مليون شيكل، وستضطر إسرائيل لاستثمار من 30 إلى 40 مليون شيكل في كل عام، من أجل إتباع المعايير التي تضعها المنظمة.

جدير بالذكر أن منظمة التعاون والتنمية التي تتخذ من باريس مقرا لها، هي عبارة عن ناد يضم البلدان الصناعية في العالم، ويعمل على خدمة مصالحها على أكمل وجه.

وقد تأسست المنظمة في عام 1961 متخذة من منظمة التعاون الاقتصادي الأوروبي - التي تأسست بدورها بموجب خطة مارشال - نواة لها، وبحلول العام 2003 ارتفع عدد الدول الأعضاء في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية إلى 30 دولة من 20 دولة وقت تأسيسها.

وتساهم دول المنظمة مجتمعة بنحو ثلثي إجمالي الإنتاج العالمي من السلع والخدمات، وتوفر المنظمة دورات للمباحثات فيما بين حكومات الدول الأعضاء.

وتنتج المنظمة سنويا كما هائلا من الوثائق التي تضم بحوثا في السياسة العامة إلى جانب كم كبير من التحليلات الاقتصادية والاجتماعية.

وتصدر المنظمة أيضا تقارير بشأن الأداء الاقتصادي للدول الأعضاء، وهي تقارير تحتوي في العادة على الكثير من المعلومات القيمة، رغم كونها تفتقر إلى انتقادات موجهة إلى السياسات التي تطبقها الدول الأعضاء.

انشر عبر