شريط الأخبار

الزعنون: "المركزي" سيأخذ دوره لحماية مكتسبات ومنجزات الشعب الفلسطيني

02:56 - 15 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : رام الله

شدد سليم الزعنون رئيس المجلس الوطني الفلسطيني، اليوم الثلاثاء، على أن م.ت.ف هي صاحبة الولاية على السلطة الفلسطينية وهي صاحبة القرار في حال فراغ مؤسساتها.

وقال الزعنون في كلمةٍ خلال افتتاح اجتماع المجلس المركزي في رام الله بالضفة الغربية:" إن عدم إجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية بموعدها الدستوري، لا يلغي حقيقة أن الجهة صاحبة الولاية هي منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني".

وأضاف "أن المجلس المركزي ووفقاً لصلاحياته المنصوص عليها في نظام منظمة التحرير وباعتباره يقوم بصلاحيات وسلطات وأعمال المجلس الوطني في حالات عدم انعقاده يعتبر صاحب الاختصاص الأصيل في تولي المسؤولية الوطنية، لأن من يملك الأكثر يملك ما دونه قانوناً".

وتابع الزعنون يقول: "إنه نظراً لحالة الانقسام الداخلي فإن من واجب المجلس المركزي أن يأخذ دوره على النحو الذي يحقق مصالح ويحمي مكتسبات ومنجزات الشعب الفلسطيني الوطنية والسياسية"، داعياً في هذا السياق إلى الاستمرار في بذل الجهود من أجل تذليل العقبات التي تحول دون استعادة الوحدة الوطنية وإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية.

وحمَّل الزعنون حركة "حماس" مسؤولية تعطيل الانتخابات، مؤكداً أن المجلس المركزي سيتحمل كافة مسؤولياته الوطنية تجاه الشعب الفلسطيني، وسيستمر في مساعيه من أجل تمكين الشعب من ممارسة حقه في اختيار مجلسه التشريعي ورئيس سلطته الوطنية.

انشر عبر