شريط الأخبار

هنية: قرارات المجلس الوطني لن تكون ملزمة لشعبنا و "حماس" لن تكتفي بتحرير غزة

03:07 - 14 تموز / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : غزة

قال إسماعيل هنية رئيس الحكومة الفلسطينية بغزة، :" إن الدكتور عزيز دويك سيظل رئيساً شرعياً للمجلس التشريعي حتى إجراء انتخابات حرة ونزيهة بالتوافق الوطني"، مؤكداً أن قرارات اجتماع المجلس الوطني لـ م.ت. ف غداً في رام الله غير ملزمة للشعب الفلسطيني إن لم تكن متوافقة مع الدستور.

وقال هنية أمام عشرات الآلاف من أنصار "حماس" الذين شاركوا في مهرجان ذكرى تأسيس الحركة في منطقة الكتيبة في غرب مدينة غزة:" إن "حماس" تتطلع لتحرير فلسطين، كل فلسطين، وما تحرير قطاع غزة إلا خطوة للتحرير الشامل"، في إشارة إلى الانسحاب الإسرائيلي أحادي الجانب من قطاع غزة صيف العام 2005. 

وأضاف: "أن "حماس" لن تكتفي بتحرير غزة"، موضحاً أنها لا تقيم إمرة أو دولة فيها، مشيراً في الوقت ذاته إلى أنها "ساهمت بإخراج نظام سياسي محترم، وانتصرت في الانتخابات، وشكلت الحكومة وقدمت نموذجاً رائعاً في الحكم كما قدمت نموذجاً في المقاومة".

وكشف هنية النقاب عن تعرض "حماس" تعرضت لخطط محاولة من مناهضي المقاومة بهدف إسقاطها، وقال: " تعرضنا لثلاثة خطط فاشلة لإسقاط حكومة المقاومة وهي الترويض والاحتواء وتجفيف المنابع" .

وأضاف: "خطة تجفيف المنابع قد فشلت ولن تنجح، فـ"حماس" ثابتة ولن تسقط رغم كل المحاولات، لأنها تسير بمعية الله وبركته" .

وعن المصالحة، قال هنية: "قدمنا التنازلات وكل ما يذلل الصعوبات لتسير مسيرة الحوار لكن جوبهت هذه الرغبة بفيتو أمريكي وتعنت صهيوني وللأسف البعض انصاع لذلك الفيتو الذي رفضته "حماس" ".

ووجَّه رسالة لحركة "فتح" قال فيها:" مررنا نحن وإياكم خلال الفترة الماضية في فتنة عصيبة تخللتها دماء ودموع بسبب الانقلاب على الشرعية، وسلك بعضكم كل الطرق لإسقاط الحكومة الشرعية في غزة، لكنه فشل ألا يكون هناك سبيل للحساب والمراجعة؟؟" .

وواصل حديثه:" تعالوا نتعالى على الجراح ونوقف الفتنة والتوتر والتراشق الإعلامي للوصول إلى استقرار وطني بعيداً عن الضغوط الخارجية، وندعوكم لوقف التعاون مع الاحتلال في ضرب إخوانكم في حركة "حماس"، وندعوكم للإفراج عن جميع المعتقلين في سجونكم".

انشر عبر