شريط الأخبار

ارتفاع مؤشر غلاء المعيشة بنسبة 0.63% الشهر الماضي

12:32 - 14 تموز / ديسمبر 2009

ارتفاع مؤشر غلاء المعيشة  بنسبة 0.63% الشهر الماضي

فلسطين اليوم- رام الله

أكد تقرير صدر عن الجهاز المركزي للإحصاء اليوم الاثنين، أن مؤشر غلاء المعيشة في الأراضي الفلسطينية سجل خلال شهر تشرين ثاني الماضي ارتفاعاً بنسبة 0.63% مقارنة بالشهر الذي سبقه.

 

وارتفع الرقم القياسي العام لأسعار المستهلك إلى 127.01 نقطة مقارنة بـ126.22 خلال الشهر السابق.

 

وأكد التقرير، أن الأسعار في الضفة الغربية سجلت ارتفاعاً مقداره 1.03%، بسبب ارتفاع أسعار المسكن ومستلزماته بنسبة 1.53%، وأسعار النقل والمواصلات بنسبة 1.49%، وأسعار المواد الغذائية والمشروبات المرطبة بنسبة 1.38%، وأسعار السلع والخدمات المتنوعة بنسبة  1.38%.

 

وفي قطاع غزة سجلت الأسعار ارتفاعاً مقداره 0.91%، نتج بصورة رئيسية عن ارتفاع أسعار المسكن ومستلزماته بنسبة 1.96%، وأسعار خدمات المطاعم والمقاهي بنسبة 1.86%، وأسعار السلع والخدمات المتنوعة بنسبة 1.56%، وأسعار المواد الغذائية والمشروبات المرطبة  بنسبة 1.11%، وأسعار النقل والمواصلات بنسبة 0.95%، وفي القدس سجلت الأسعار ارتفاعا مقداره 0.23%، بسبب ارتفاع أسعار السلع والخدمات المتنوعة بنسبة 1.24%، وأسعار المسكن ومستلزماته بنسبة 1.20%، وأسعار النقل والمواصلات بنسبة 0.99%.

 

ولاحظ جهاز الإحصاء أن أسعار مجموعة المواد الغذائية والمشروبات المرطبة ومجموعة النقل والمواصلات، ومجموعة المسكن ومستلزماته ومجموعة السلع والخدمات المتنوعة هي سبب الارتفاع الحاصل في الأسعار في الأراضي الفلسطينية، بينما اتسمت أسعار بقية السلع في المجموعات الأخرى بالارتفاع أو الانخفاض الطفيف مقارنة بأسعار الشهر السابق.

 

وعلى المستوى الوطني، سجلت أسعار المواد الغذائية والمشروبات المرطبة ارتفاعاً خلال شهر تشرين ثاني 2009 مقداره 0.59% مقارنة بالشهر السابق، نتيجةً لارتفاع أسعارها في الضفة الغربية بنسبة 1.38%، وفي غزة بنسبة 1.11%، فيما سجلت أسعارها انخفاضاً في القدس بنسبة 0.25%، السبب الرئيسي لارتفاع أسعار هذه المجموعة على المستوى الوطني يرجع بشكل رئيسي لارتفاع أسعار الخضروات الطازجة والدرنيات ومنتجات الحليب والزيوت النباتية والأرز، رغم انخفاض أسعار اللحوم والأسماك والمكسرات والخضروات المجففة.

 

وسجلت المشروبات الكحولية والتبغ في الأراضي الفلسطينية انخفاضاً طفيفاً خلال الشهر الحالي مقداره 0.07% مقارنة بالشهر السابق، نتيجةً لانخفاض أسعارها في الضفة الغربية بنسبة 0.20%، وفي القدس بنسبة 0.14%، في حين استقرت أسعارها في قطاع غزة.

 

أما الأقمشة والملابس والأحذية، فقد سجلت أسعارها ارتفاعا خلال الشهر الحالي مقداره 0.40% مقارنة بالشهر السابق، حيث ارتفعت أسعارها في الضفة الغربية بنسبة 0.85%، وفي القدس بنسبة 0.39%، في حين انخفضت أسعارها في قطاع غزة بنسبة 0.11%.

 

وسجلت نفقات المسكن ومستلزماتها ارتفاعاً خلال الشهر الحالي مقداره 1.65% مقارنة بالشهر السابق، نتيجة لارتفاع أسعارها في قطاع غزة بنسبة 1.96%، وفي الضفة الغربية بنسبة 1.53%، وفي القدس بنسبة 1.20%.

 

أما الأثاث والمفروشات والسلع المنزلية، فسجلت أسعارها في الأراضي الفلسطينية ارتفاعاً مقداره 0.13% خلال الشهر الحالي مقارنة بالشهر السابق، نتج هذا الارتفاع بصورة رئيسية عن ارتفاع أسعارها في قطاع غزة بنسبـة 0.67%، وفي القدس بنسبـة 0.19%، وفي الضفة الغربية بنسبة 0.12%.

 

وسجلت الخدمات الطبية انخفاضاً طفيفاً خلال الشهر الحالي مقداره 0.05% مقارنة بالشهر السابق، نتيجةً لانخفاض أسعارها في القدس بنسبة 0.53%، وفي الضفة الغربية بنسبة 0.09%، في حين ارتفعت أسعارها في قطاع غزة بنسبة 0.71%.

 

أما النقل والمواصلات سجلت أسعارها في الأراضي الفلسطينية ارتفاعاً خلال الشهر الحالي مقداره 1.16% مقارنة بالشهر السابق، نتج هذا الارتفاع بصورة رئيسية عن ارتفاع أسعارها في الضفة الغربية بنسبة 1.49%، وفي القدس بنسبة 0.99%، وفي قطاع غزة بنسبة 0.95%.

 

أما مجموعة الاتصالات، فسجلت انخفاضاً طفيفاً خلال الشهر الحالي مقداره 0.03% مقارنة بالشهر السابق، نتج بصورة رئيسية عن انخفاض أسعارها في القدس بنسبة 0.19%، في حين استقرت أسعارها في قطاع غزة، وسجلت ارتفاعاً طفيفاً في الضفة الغربية بنسبة 0.06%.

 

السلع والخدمات الترفيهية والثقافية سجلت أسعارها في الأراضي الفلسطينية انخفاضاً طفيفاً خلال الشهر الحالي مقداره 0.01% مقارنة بالشهر السابق، حيث انخفضت أسعارها في القدس بنسبة 0.28%، وفي قطاع غزة بنسبة 0.05%، في حين ارتفعت أسعارها في الضفة الغربية بنسبة 0.56%.

 

واستقرت أسعار خدمات التعليم خلال الشهر الحالي مقارنة مع الشهر السابق، نتيجةً لاستقرار أسعارها في قطاع غزة، وفي القدس، وفي الضفة الغربية.

 

أما خدمات المطاعم والمقاهي، فق سجلت أسعارها ارتفاعاً خلال الشهر الحالي بنسبة 0.34%، حيث ارتفعت أسعارها في قطاع غزة بنسبة 1.86%، وفي الضفة الغربية بنسبة 0.35%، في حين استقرت أسعارها في القدس.

 

وسجلت السلع والخدمات المتنوعة ارتفاعاً خلال الشهر الحالي مقداره 1.43% عن الشهر السابق، نتيجةً لارتفاع أسعارها في قطاع غزة بنسبة 1.56%، وفي الضفة الغربية بنسبـة 1.38%، وفي القدس بنسبـة 1.24%.

انشر عبر