شريط الأخبار

مفتي القدس ينبه: الحفريات الإسرائيلية باتت تشكل خطورة حقيقية على المسجد الأقصى

08:27 - 14 تشرين أول / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

أكد الشيخ محمد حسين، مفتي القدس والديار الفلسطينية، أن الحفريات الإسرائيلية وصلت إلى حدود جدار المسجد الأقصى من الجهتين الغربية والجنوبية، مشدداً على أنها تشكل خطورة حقيقية على المسجد وعلى البلدة القديمة في القدس.

ونوّه المفتي حسين خلال لقائه جمعاً من الصحفيين مساء أمس الأحد، إلى أن الحكومة الإسرائيلية تفرض سرية كاملة على هذه الحفريات، وترفض الدعوات لقيام خبراء محايدين بالاطلاع عليها.

وقال: "موقفنا هو إن الحفريات الإسرائيلية مرفوضة تماماً منذ اليوم الأول للحفر حيث بدأت عام 1967 واستمرت بوتائر مختلفة أحياناً تزداد وأحياناً تتراجع حسب الظروف".

وأضاف: "لا استطيع أن أؤكد إلى أين وصلت هذه الحفريات، لأننا لا نطلع على هذه الحفريات فهي تجري بسرية تامة والسلطات الإسرائيلية التي تقوم بهذه الحفريات تفرض طوقاً سرياً عليها وهي لا تسمح لأيٍّ كان بالوصول إلى مواقعها، ولكن نقول إن هناك حفريات وفي جميع الاتجاهات وخاصة في البلدة القديمة ومحيط المسجد الأقصى المبارك".

وأشار المفتي إلى أن الإسرائيليين لا يخفون رغبتهم بتقسيم المسجد الأقصى المبارك، إلا انه شدد على أن الأمر الواقع المفروض في المسجد الإبراهيمي في الخليل بقوة السلاح لن يتكرر في المسجد الأقصى.

انشر عبر