شريط الأخبار

ملوح: دور المجلس المركزي يجب أن يكون سياسياً سيما وأننا نمر بمنعطف خطير

08:37 - 13 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : رام الله

أكد عبد الرحيم ملوح، نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين و عضو اللجنة التنفيذية لـ م.ت.ف أن المجلس المركزي يجب أن يكون دوره سياسياً في هذه الفترة التي نمر فيها في منعطف سياسي خطير، لافتاً أن الجبهة الشعبية ستؤكد خلال دورة المجلس القادمة على ضرورة إجراء مراجعة سياسية شاملة.

وقال ملوح في مقابلة متلفزة على قناة المنار الفضائية أمس السبت: " وُجهت دعوة للمجلس المركزي بناءً على قرار منه في شهر 10 أكتوبر الماضي، وهذه الدعوة عامة حتى الآن، سيكون هناك خطاب لرئيس المجلس الوطني وآخر لرئيس السلطة ورئيس م.ت.ف كما سيعرض تقرير عن لجنة الانتخابات، ودور مؤسسات م.ت.ف، وما يستجد من أعمال، ونحن في الجبهة الشعبية أصحاب وجهة نظر في موضوعات الاجتماع وتحدثنا بشأنها في إطار موسع لقوى سياسية فلسطينية".

وحول إشكالية تولي المركزي المسؤولية الدستورية بدلاً من المجلس التشريعي قال ملوح: " هناك آراء عدة في هذا الموضوع تقول إن المجلس التشريعي مدته قد انتهت، ورأي آخر يقول إن الرئيس كونه رئيس م.ت.ف يجب أن يأخذ قراراً، وهناك من يقول إنه يجب علينا ألا نمس لا الرئيس ولا التشريعي لأن هذا ليس من صلاحيات المجلس المركزي".

وأضاف: " نحن شخصياً مع تفعيل المجلس التشريعي، لكن في ظل حالة الانقسام القائمة لا أفق لإجراء الانتخابات، ولن يكون المجلس الوطني ولا المجلس التشريعي أمامه أفق للقرار، إن المجلس التشريعي منذ فترة يُعقد في غزة ويأخذ توكيلات من أعضاء التشريعي أعضاء حركة "حماس" بالسجون ويعتبر نفسه كامل النصاب ويتخذ قرارات؟ ولكن ما قيمة قراراته على السلطة برام الله؟ لا شيء.. وما قيمة قرارات السلطة بالضفة على غزة؟ لا شيء.. وعليه ، فلنذهب إلى الجذر، والجذر حل المشكلة الذي يكمن بالمصالحة الوطنية".

انشر عبر