شريط الأخبار

باريس تعيد قطعا أثرية لمصر خلال لقاء بين ساركوزي ومبارك

09:33 - 10 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم: وكالات

قالت الرئاسة الفرنسية اليوم الخميس إن باريس ستعيد إلى مصر خمس قطع لجداريات معروضة في متحف اللوفر تطالب بها القاهرة، وذلك خلال لقاء يوم الاثنين المقبل يجمع الرئيس نيكولا ساركوزي ونظيره المصري حسني مبارك في باريس.

وأوضحت الرئاسة الفرنسية أن ساركوزي "سيتحدث" عن هذا الأمر في الغداء الذي سيجمعه بالرئيس المصري في قصر الاليزيه، و"انه لن يكون هناك احتفال خاص".

وستكون واحدة من هذه القطع موجودة في الاليزيه في إشارة الرمزية إلى إعادة هذه القطع الجدارية إلى مصر، فيما ستسلم القطع الأربع الباقية إلى السفارة المصرية.

وتعود هذه القطع إلى قبر أحد أعيان الأسرة الثامنة عشرة (1550-1290 قبل الميلاد) في وادي الملوك قرب مدينة الأقصر.

انشر عبر