شريط الأخبار

"فتح" ترفض مشروع قانون إسرائيلي بشأن استفتاء على الانسحاب من القدس والجولان

12:57 - 10 تشرين أول / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم-غزة

أعلنت حركة "فتح" اليوم الخميس رفضها القاطع لمشروع القانون الإسرائيلي المطروح على الكنيست بخصوص إجراء استفتاء بشأن الانسحاب من القدس الشرقية، وهضبة الجولان السورية.

 

وقال الناطق باسم الحركة فايز أبو عيطة في بيان إن "مشروع القانون مخالف للقانون الدولي، وهو انتهاك سافر لاتفاقية جنيف الرابعة، كونه سيجري حول أرض محتلة، احتلتها إسرائيل بالقوة في حرب حزيران (يونيو) 1967".

 

وأضاف أن "أي استفتاء بهذا الخصوص هو جزء من السياسة التوسعية الإسرائيلية ويتعلق بأراضٍ ضمتها إسرائيل بطريقة غير شرعية وغير قانونية".

 

وأكد الناطق باسم "فتح" أن الدولة التي تطرح مثل هذا المشروع "هي بالتأكيد دولة لا تريد السلام، بل أكثر من ذلك هي تشعل فتيل التوتر والعنف في المنطقة".

 

وأشار إلى "نفاق إسرائيل الواضح فهي من جهة تقول إنها ستعود للتفاوض من دون شروط وفي الوقت نفسه هي تضع كل العقبات أمام هذه المفاوضات، وتقوم على الأرض بفرض واقع بالقوة من شأنه أن يقطع الطريق على أي تسوية سلمية حقيقية في الشرق الأوسط".

 

وطالب الناطق المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته وإعلان موقف واضح وصريح من مشروع القانون هذا "الذي يمثل بلطجة وسرقة إسرائيلية وتصرفاً لا يخدم أبداً أمن واستقرار المنطقة والعالم".

 

انشر عبر