شريط الأخبار

وفد قيادي من الديمقراطية بغزة في دمشق لبحث التهديدات الني تواجه الساحة الفلسطينية

07:33 - 10 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم-الحياة اللندنية

يعقد المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية جلسة طارئة في عمان الثلثاء المقبل. وقالت مصادر فلسطينية ستشارك في الاجتماع لـ «الحياة» إن «التمديد للرئيس محمود عباس (أبو مازن) هو الهدف الرئيس من هذا الاجتماع»، مضيفة: «سنبحث في التمديد للرئيس عباس، خصوصاً أن مسألة خوض الانتخابات سواء التشريعية أم الرئاسية أصبح أمراً مستبعداً طالما ليس هناك توافق وطني حولها»، مشيرة إلى استمرار الانقسام في الساحة الفلسطينية، واستحالة عقد انتخابات في الضفة الغربية بمعزل عن قطاع غزة. وأضافت: «طالما لم تتحقق المصالحة، ليس هناك إمكانية لإجراء انتخابات»، معربة عن أملها في أن تكلل الجهود المصرية بالنجاح ويتحقق إنجاز المصالحة.

 

في سياق آخر، علمت «الحياة» أن وفداً قيادياً من «الجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين» من غزة بدأ زيارة لدمشق تهدف الى عقد اجتماعات مع الأطراف القيادية في الجبهة للبحث في التهديدات التي تواجه الساحة الفلسطينية، وعلى رأسها الحوار الوطني والاجتماع الذي سيعقده المجلس المركزي لمنظمة التحرير الأسبوع المقبل لبحث التمديد لعباس، وكذلك الجمود الحالي في العملية السلمية في ضوء استمرار الحكومة الإسرائيلية في بناء المستوطنات ما يقف عائقاً أمام تحقق حلم إقامة دولة فلسطينية مستقلة، اضافة الى بحث الوضع التنظيمي الداخلي للجبهة.

 

انشر عبر