شريط الأخبار

النائبة الشوا تطالب "فتح" و"حماس" بالكف عن استخدام الإعلام للأغراض الحزبية

11:10 - 09 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : غزة

طالبت النائبة المستقلة راوية الشوا حكومتي رام الله وحكومة غزة السماح بإعادة توزيع الصحف الورقية مثل (جريدة القدس والأيام والحياة الجديدة) في قطاع غزة و(جريدة فلسطين والرسالة) بالضفة الغربية، معتبرةً أن خطف الصحف الفلسطينية لدوافع حزبية يعد جريمة أخلاقية ووطنية وحقوقية.

وقالت الشوا في تصريحٍ صحفي وصل "فلسطين اليوم" نسخةً عنه:" إن الصحافة الفلسطينية المطبوعة عايشت الظروف القاسية منذ الانتداب البريطاني وصولا للاحتلال الإسرائيلي وحاولت باستمرار تأدية رسالتها والوقوف صامدة بوجه كل العراقيل والأنظمة التي سعت لإسكات صوتها ولا يعقل أن تأتي الآن هذه العراقيل من قبل حكومة فلسطينية".

وأضافت الشوا "أن عمل الصحافة الفلسطينية كالجندي في الميدان، فهي تسعى للوقوف على أهم التطورات السائدة وتنبيه المواطن الفلسطيني من مخاطر المؤسسة  الصهيونية ومواكبة معطيات التحرك الوطني الفلسطيني وتساهم مساهمة فعالة في الحياة الاجتماعية والسياسية  والثقافية وتساعد في تطور ونمو الفكر، وتقدم للعالم صورة حضارية عن شعبنا مبنية على أساس احترام الممارسة الديمقراطية وحقوق الإنسان".

ودعت الشوا حركتي "فتح" و"حماس" للكف عن استخدام الإعلام الفلسطيني للأغراض الحزبية التي تعبر عن احتكار الرأي والتفرد به، وتناسي الممارسات الإسرائيلية بحق أبناء شعبنا الذي يعاني من سكين الانقسام ولوعة الحرمان والحصار المفروض على قطاع غزة منذ أكثر من عامين بصمت عربي خجول .

انشر عبر